صنعاء: التحالف ينهب ما يقارب 165 مليون دولار شهريا من النفط اليمني

اخترنا لك

قالت شركة النفط اليمنية التابعة لصنعاء، الإثنين، إن التحالف يقوم “بنهب ثروات اليمن من النفط الخام بما يقارب 165 مليون دولار شهريا والتي تعد كفيلة بصرف مرتبات الموظفين المنقطعة منذ سنوات”، محملة الأمم المتحدة المشاركة في “القرصنة على سفن المشتقات النفطية”.

صنعاء- الخبر اليمني:

وفي وقفة احتجاجية أقامتها الشركة بمعية مؤسسة المياه والصرف الصحي، أكد المشاركون أن انعدام المشتقات النفطية التي يتسبب فيه التحالف يؤدي لأضرار كارثية في مجال الصحة والبيئية ويؤدي لانتشار الأمراض نتيجة قصور عمل محطة معالجة الصرف الصحي وتوقفها عن العمل.

صنعاء:

وقالت المؤسسة في بيان إن “انعدام الوقود سيؤدي الى توقف تام لمولدات الآبار العاملة والبالغة 70 بئرا لاستخراج ما يقارب (ل 1.150.000) لترا مكعب وكذلك توقف محطة معالجة الصرف الصحي وآليات ومعدات الصيانة نتيجة احتجاز وحصار سفن المشتقات النفطية وحرمان قرابة الخمسة الملايين نسمة في العاصمة والنازحين إليها من مياه الشرب النظيفة”.

وأوضح البيان ان “الحصار المستمر والقرصنة على السفن النفطية واحتجازها لفترات زمنية طويلة يتكبد الشعب اليمني بسببها الغرامات المالية والتي وصلت إلى مئات الملايين من الدولارات خلال فترات احتجازهم المتفاوتة والذي يهدفون بإجراءاتهم التعسفية هذه إلى الإبادة الجماعية” بحق الشعب اليمني.

وأشارت شركة النفط إلى أن آخر سفينة احتجزها التحالف “السفينة (سي ليون) والمحملة ب 29546 طن من مادة الديزل لتضيفها الى بقية السفن المحتجزة أمام سواحل جيزان المحتلة منذ ما يقارب 83 يوما فإنها تعد جرائم إبادة شعب.”.

أحدث العناوين

مشاهد صد زحوف “فصائل الإمارات” بشبوة تشعل مواقع التواصل

واصل عددٌ كبير من المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي تناقل مشاهد صد قوات صنعاء لزحوف الفصائل الموالية للإمارات في...

مقالات ذات صلة