الإمارات تسحب وفد الانتقالي من الرياض وتبدأ حراك روسي لتوحيد جبهتها ضد “الشرعية”

اخترنا لك

غادر وفد المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات، الثلاثاء، العاصمة السعودية إلى أبوظبي في خطوة تشير من حيث التوقيت إلى احتجاجا إماراتيا على تحريك السعودية للورقة القطرية في اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت وسائل الانتقالي بأن الوفد الذي يرأسه عيدروس الزبيدي وكان يفترض أن يناقش في السعودية  تنفيذ اتفاق الرياض بدأ لقاءات دبلوماسية مع سفراء أجانب أبرزهم السفير الروسي الذي شكا له الزبيدي عراقيل تنفيذ اتفاق الرياض وعدم التزام السعودية ببنوده، وفق ما ألمحت اليه تلك المصادر.

وجاء لقاء الزبيدي بالسفير الروسي بعد ساعات على لقاء السفير بطارق صالح قائد الفصائل الموالية للإمارات بالساحل الغربي لليمن وهو ما يشير إلى محاولة الامارات الدفع نحو تعزيز التقارب بين الطرفين في إطار توحيد جبهتها في اليمن.

التحرك الاماراتي المتزامن مع إعادة تفعيل السعودية للورقة القطرية بإيفاد علي محسن وفتح سفارة لهادي هناك يعكس قلقا إماراتيا من مخططات تهدف لتقليص نفوذ الفصائل الموالية لها خصوصا في ظل تعمق الخلافات مع السعودية بشأن محافظة شبوة التي تعيش منذ أسابيع مخاض عسير بفعل أجندة الطرفين التوقين للاستحواذ على عائدات النفط والغاز.

أحدث العناوين

موافقة إصلاحية على شروط الانتقالي لعقد برلمان عدن وطارق يقاطع

وضع  المجلس الانتقالي، سلطة  الأمر الواقع في عدن،  السبت، شروط خاصة للسماح  بعقد جلسات لبرلمان البركاني خلال اليومين المقبلين. يأتي...

مقالات ذات صلة