جريمة قتل.. حفرت قبرها بنفسها

اخترنا لك

عثرت الشرطة البرازيلية على رفات أماندا ألباش (21 عاما)، بعدما اعترف قاتلها بارتكاب جريمة القتل، وقاده إلى المكان وأجبرها على حفر قبرها بيديها قبل أن تتلقى رصاصات في جسدها تنهي حياتها.

متابعات-الخبر اليمني :
ووجدت الشرطة البرازيلية رفات الفتاة مدفونة على شاطئ مدينة إرابيروبا نورت دي لاغون في ولاية سانتا كاتارينا، جنوبي البرازيل، الجمعة الماضية.

وقالت الشرطة إن الفتاة التي كانت تعيش في مدينة كوريتيبا بولاية بارانا سافرت إلى ولاية سانتا كاتارينا مع عدد من أصدقائها لحضور حفل عيد ميلاد أحد الأصدقاء.

وبحسب محامي الضحية، فقد أدلى الأصدقاء بشهادات قالوا فيها إنهم غادروا الحفلة ولم يروا أماندا مرة أخرى، لكن الشرطة وجدت تناقضا في شهادات الأصدقاء، ما أثار الشكوك بتورط عدد منهم في اختفاء الفترة.

وكانت آخر رسالة بعثت بها أماندا إلى أهلها عبارة عن تسجيل صوتي، قالت فيه إنه ستعود إلى المنزل في الفجر، ومن ذلك الوقت انقطع الاتصال بها ،

أحدث العناوين

Houthis Vow More Strategic, Vital Targets in UAE’s Depth

Ali Al-Qahoum, a member of the Political Bureau of Ansarullah, said on Wednesday the response and deterrence equation would...

مقالات ذات صلة