بدء إفراغ سقطرى من الأسلحة الثقيلة

اخترنا لك

بدأت الإمارات، السبت، عملية افراغ جزيرة سقطرى، أهم الجزر اليمنية عند الساحل الشرقي، من الأسلحة الثقيلة في خطوة تشير إلى أن الامارات أصبحت مطمئنة بشان مستقبل وجودها في الجزيرة التي تعيد  تأهيلها كإمارة جديدة.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر محلية بتوجيه الحاكم الإماراتي للجزيرة خلفان المزروعي لقيادات الانتقالي بإخراج كافة الأسلحة الثقيلة، مؤكدة نقل عددا من المدافع خلال اليومين الماضيين إلى عدن.

وتزامن نقل المدافع مع بدء فريق من الخبراء الأجانب عملية مسح جيولوجي في مدينة حديبو ثاني أهم مدن الجزيرة الواقعة عند تقاطع بحر العرب والمحيط الهندي لإنشاء مطار عسكري ثاني هناك.

هذه التطورات تأتي أيضا بموازاة تحركات على كافة الأصعدة برزت مؤخرا باعتماد الدرهم كعملة محلية وإسناد مهام بيع الوقود لشركة  “اينوك” الإماراتية ضمن مخطط يهدف لضم الجزيرة مستقبلا للإمارات.

كما تشير إلى أن الامارات التي انتزعت توا محافظة شبوة، التي ظلت محل خلافات مع السعودية، أصبحت مقتنعة تماما بامتلاك الجزيرة التي سبق وأن عرضت على هادي توقيع تأجير لقرن كامل مقابل امتيازات بقاء في السلطة.

أحدث العناوين

طرد “طارق” من تعز

طردت فصائل الإصلاح، سلطة الأمر الواقع بمدينة تعز، السبت،  انصار طارق صالح لأول مرة منذ افتتاحه مكتبه بالمدينة ما...

مقالات ذات صلة