بن عزيز يثني على السعودية والقميري يلوح بالانسحاب.. الإكرامية السعودية توسع خلافات الدفاع والأركان

اخترنا لك

وسعت المكرمة  السعودية، الأحد ، فجوة الخلافات بين وزارة دفاع هادي  المحسوبة على محسن والإصلاح و هيئة الأركان التابعة لجناح صالح في المؤتمر.

خاص – الخبر اليمني:

وشن عادل القميري المفتش العام بوزارة دفاع هادي وأبرز القادة المقربين من محسن هجوم على السعودية، مشيرا إلى أن وزارة الدفاع لم تعرف عن المكرمة السعودية ولم تتضح ما إذا كانت بديلة للمرتبات أم خارجها في إشارة إلى استبعاد الوزارة التي كانت تشرف على توزيع المكرمة.

وقال القميري في مقابلة نشرتها صحيفة سبتمبر التابعة لفصائل هادي والصادرة من مأرب إن حكومة معين تبلغ الفصائل المحسوبة على محسن بان المكرمة السعودية هي جزء من المرتبات في الوقت الذي تصرف فيه مكرمة ورواتب منتظمة لوحدات أخرى كالمنطقة العسكرية الرابعة التابعة لهادي في عدن، ملوحا إلى انسحاب الدفاع من الجبهات بذريعة عدم قرتهم على التحشيد والتجنيد بفعل وقف المرتبات التي طالب  بسرعة صرفها.

وتزامنت تصريحات القميري مع تصريحات مماثلة لرئيس هيئة الأركان في قوات هادي، صغير بن عزيز، نشرتها صحيفة عكاظ واثنى فيها على الدعم السعودي – الامارات  لقوات هادي.

وتشير التصريحات المتناقضة إلى حجم الخلافات بين الطرفين بعد نجاح بن عزيز من انتزاع المكرمة من قبضة محسن بعد سنوات من  قطع رواتب مقاتليه ضمن مخطط لتقليص نفوذه.

كما أن الخلافات هي جزء من مسلسل متصاعد منذ إعلان السعودية اعتماد مكرمة جديدة قبل أسابيع  تحت إشراف بن عزيز الذي سارع  إلى تفكيك الوية خصومه وتحديدا المحسوبة  على هاشم الأحمر في الوقت الذي يعيد فيه تشكيل الويته في شبوة في إطار الاستحواذ على المخصصات المالية بعد نجاحه  بالاستحواذ على مخصصات الجبهات على حساب محسن.

أحدث العناوين

قيادي موالي للتحالف: نعيش قمة المهانة

مثلما كانت المصالح الشخصية هي السبب الذي جمعهم بالتحالف وجعلهم أدوات له لتدمير بلدهم، كانت سبب خروجهم عنه، وتأكيد...

مقالات ذات صلة