بعد حصار معاقله لأيام.. بدء اسقاط الانتقالي

اخترنا لك

بدأت  قوى جنوبية، الأحد، ترتيبات نهائية لإسقاط ، المجلس الانتقالي، المدعوم إماراتيا، يتزامن ذلك مع تشديد الحصار على مناطق سيطرتها جنوب اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

وانظم تيار الحراك الموالي للسعودية ونجل الرئيس الجنوبي السابق، هاني على سالم البيض، إلى تيار باعوم في الحراك  للمطالبة  بإسقاط المجلس.

وطالب ياسين مكاوي مستشار هادي عن الحراك في تغريدة ردا على اجهاض الانتقالي ندوة للحراك في عدن، بموقف جنوبي موحد للرد على محاولة الانتقالي واد العملية السياسية هناك، في حسن شن نجل البيض هجوما غير مسبوق على الانتقالي مطالبا القوى المدنية والسياسية والعسكرية باتخاذ موقف وتحشيد شعبي للتغيير.

واتهم البيض الانتقالي بالمتاجرة بالقضية الجنوبية وفقا لحسابات إقليمية في إشارة إلى الإمارات التي أسست المجلس في منتصف عام 2016 على خلفية احتدام صراع مع السعودية.

وتأتي  هذه التحركات بموازاة تحركات ميدانية بدأها حسن باعوم، أبرز مؤسسي الحراك الجنوبي، من مدينة المكلا، المركز الإداري لحضرموت، واعلن خلالها بدء تشكيل لجان تحضيرية لمؤتمر حوار جنوبي يضم كافة القوى الجنوبية المناهضة للانتقالي وسط مؤشرات على محاولة القوى الجنوبية التي عانت من احتكار الانتقالي للجنوب للعودة إلى المشهد مجددا قبيل أي مفاوضات واسعة في الرياض وهو ما يعني تقليص  مساحة مناورة الانتقالي بالجنوب ويعزز كفة خصومة.

وما قد يعزز حظوظ هذه القوى في مقارعة الانتقالي الغضب الشعبي المتصاعد جراء اشتداد الأزمات في الجنوب وبدات تدفع نحو انتفاضات في وجه سلطات الامر الواقع هناك.

أحدث العناوين

اليدومي ينجح في مغادرة إقامته الجبرية في الرياض

نجح رئيس الهيئة العليا لحزب الإصلاح محمد اليدومي في مغادرة مقر إقامته الجبرية في السعودية. متابعات-الخبر اليمني: وظهر اليدومي  في العاصمة...

مقالات ذات صلة