الإصلاح يستبق اتفاق الرياض بفرض الإقليم الشرقي

اخترنا لك

عزز حزب الإصلاح، الخميس، قبضته على الهلال النفطي في اليمن بإعلانه إقليم مستقل ما يشير إلى محاولة الحزب فرض أمر واقع جديد  قبيل انطلاق لقاء الرياض المزمع نهاية الشهر الجاري.

خاص – الخبر اليمني:

وأعلن  رئيس فرع للإصلاح في حضرموت، صلاح باتيس، تدشين العمل بما وصفه بـ”الإقليم الشرقي” مسميا شبوة وحضرموت والمهرة وسقطرى كمحافظات الإقليم.

وجاء إعلان الإقليمي عقب حراك سياسي وامني للإصلاح في المنطقة النفطية بصحراء ووادي المحافظة  أثارت خلال الايام الماضية توجس الانتقالي.

ويشير تدشين الإقليم الجديد الذي لا يزال  الإصلاح يقبض على محافظاته النفطية في شبوة وحضرموت رغم سماحه بوجود لخصومه في جناح صالح بالمؤتمر في شبوة  إلى مساعيه فرض الإقليم كواقع على طاولة المشاورات المزمعة  في الرياض وبما يبقي هذه المناطق تحت قبضته مستقبلا.

وكان واضح من شعار الإقليم الجديد الذي نشره  باتيس ابتزاز السعودية ومحاولة اجبارها على الاعتراف بالحزب كأمر واقع في هذه المحافظات.

كما يبرز من خلال رفع شعار رابعة في الشعار بان الاصلاح لن يتنازل عنه.

ومن شأن الخطوة خلط الكثير من الأوراق  على طاولة الرياض أبرزها على المجلس الانتقالي الذي فشل في تحقيق أي موطئ قدم في المكلا ، المركز الإداري للمحافظة الأهم،  ويناور للحصول على تمثيل كامل للجنوب بما فيها حضرموت وشبوة.

أحدث العناوين

Exploding Seven Oil Wells as Official Warns Against Companies Blowing up

The authority of the Presidential Council in Aden revealed, on Monday, the bombing of several oil wells, east of...

مقالات ذات صلة