فشل مساعي بريطانية لإخراج عائلة هادي

اخترنا لك

تصاعدت حدة القلق في صفوف “الشرعية”، السبت، على مصير هادي، الرئيس المخلوع، بعد رفض السعودية الكشف عنه وإطلاق سراح عائلته.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر دبلوماسية في العاصمة السعودية الرياض بان السعودية أبلغت وسطاء بريطانيين بأن عائلة هادي تعيش حياتها الطبيعية وأنه من المستبعد  السماح لها بمغادرة الرياض في هذا التوقيت.

وكان دبلوماسيون بريطانيون على رأسهم السفير ريتشارد أوبنهايم حاولوا خلال اليومين الماضيين  الضغط على السعودية للسماح لعائلة هادي بمغادرة  مقر اقامته إلى خارج المملكة.

وفرضت السعودية منذ نهاية الأسبوع الماضي اجراءات أمنية مشددة على هادي وأفراد عائلته بينهم أبنائه وأحفاده.

ويحتجز هادي، وفق المصادر، بعيدا عن عائلته التي تم مصادرة هواتفها وأجهزتها المحمولة.

ولم تعرف أسباب احتجاز هادي  الذي اعلن الأسبوع الماضي،  بعد ضغوط سعودية، نقل صلاحياته  إلى مجلس يترأسه رشاد العليمي ،كما لم تتضح ما اذا كانت بانتظار استكمال ترتيبات نقل السلطة أم لدوافع أخرى، لكن  رفض هادي محاولات سعودية متكررة لتسليم السلطة ورضوخه للضغوط اثار مزيد من المخاوف حول مصيره خصوصا وأن يحتفظ بأرشيف 8 سنوات من الحرب التي تقودها السعودية وهو ما يعزز قلق الرياض من محاولته الالتفاف وقلب الطاولة عليها.

أحدث العناوين

الإمارات: الحوثيون يقومون بدمج أسلحة ذكية فتاكة في ترساناتهم

رفعت الإمارات درجة المخاوف بشأن مخاطر الأسلحة التي تمتلكها صنعاء على رأسها الطائرات بدون طيار. متابعات-الخبر اليمني: وقالت السفيرة الإماراتية في...

مقالات ذات صلة