عسكريون يطوقون قصر المعاشيق بعدن

اخترنا لك

كسر عسكريون في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة للمجلس الرئاسي، الاثنين، حظر الاحتجاجات بتطويق قصر المعاشيق مقر إقامة مسؤولي السلطة الجديدة الموالية للسعودية هناك في خطوة قد تهدد مستقبل المسؤولين الذين سبق وأن تعرضت غرفهم للاقتحام خلال احتجاجات سابقة.

خاص – الخبر اليمني:

ونظم المئات من خريجي الكليات العسكرية تظاهرة  بالزي الرسمي للفصائل الجنوبية أمام بوابة القصر الذي يقيم فيه حاليا مسؤولي السلطة الجديدة وحكومتها.

ورفع المتظاهرون لافتات تطالب الرئاسي  بإنصافهم  وترتيب وضعهم، كما هدد العسكريون بخطوات تصعيدية خلال الأيام المقبلة.

والاحتجاجات تعد الأولى من نوعها منذ عودة المجلس الرئاسي قبل أسابيع وإعلان الحزام الأمني، الذي يتولى ملف الحماية ، حظرا لكافة الاحتجاجات في المدينة.

ومن شأن الاحتجاجات دفع مسؤولين حكوميين لمغادرة المدينة  خصوصا وأن هذه الاحتجاجات قد تشكل بداية لاقتحام مقر إقامتهم كما حدث في فترات سابقة  خصوصا في ظل غياب الحماية الكافية من خارج الانتقالي للسلطة هناك.

أحدث العناوين

الأمريكيون يفرون من الولايات المتحدة

يشترك المتسابقون في شيء واحد: خوف عميق الجذور من مستقبل المجتمع الأمريكي. ترجمات خاصة-الخبر اليمني: خلال العام الماضي، قفز عدد المواطنين...

مقالات ذات صلة