تهديد رئاسي لـ”هادي” بعد نجاحه بمحاصرة المجلس في عدن

اخترنا لك

شهدت عدن، العاصمة المؤقتة للمجلس الرئاسي، الخميس، استنفار غير مسبوق لحكومة معين، مع تعثر انقاذ اهم الملفات بفعل جهود موازية يقودها “هادي” لإفشال المجلس.

خاص – الخبر اليمني:

وهدد معين عبدالملك، رئيس الحكومة، بسحب شركة المصافي من تحت إدارة نائب مدير مكتب هادي للشؤون الاقتصادية، أحمد العيسي.

ودعا عبدالملك إلى سرعة تجهيز شركة المصافي لاستقبال شحنات الوقود على الرغم من أن الشركة لا تزال مؤجرة للعيسي.

وتزامنت تصريحات معين مع حديث وزير الكهرباء انوركلشات عن توجه حكومته لاستئجار سفينة  طاقة لتزويد عدن بالكهرباء مؤقتا.

هذه التحركات تأتي في وقت كشف فيه صالح الحنشي، مدير إذاعة أبين المقرب من تيار هادي، عن أزمة جديدة مع تعثر المجلس الرئاسي  في التوصل إلى اتفاق مع ملاك الطاقة المستأجرة يتعلق ببيع الوقود بالآجل.

واشار الحنشي في منشور على صفحته بمواقع التواصل الاجتماعي إلى رفض جميع تجار الطاقة التجاوب مع الحكومة رغم تدخل رئاسة المجلس الرئاسي في محاولة لتلافي أزمة تستعد لضرب عدن  حيث ترتفع درجة الحرارة هناك مع دخول الصيف.

وألمح الحنشي إلى وجود قوى لم يسميها  و لم تكن راضية على أداء الرئاسي وتسعى لاسقاطه.

في السياق، اتهمت مصادر في حكومة معين العيسي، أبرز تجار النفط، بقيادة لوبي  لإفشال مساعي تامين احتياجات عدن من الكهرباء.

وأشارت المصادر إلى أن العيسي الذي يحاول تمرير صفقة جديدة  يراهن على انتفاضة شعبية في المدينة خلال الايام المقبلة بفعل انعدام الكهرباء التي يتوقع ان تنهار مؤسساتها بشكل كلي.

أحدث العناوين

كشف توزيع الغاز للأحياء والمحطات في صنعاء.. الأحد 22 مايو

كشف محطات تعبئة السيارات ليوم : ( الأحد ) ٢٠٢٢/٠٥/٢٢م سعر الـ ٢٠ لتر ( ٨,٥٧٣ ريال ) سعر اللتر ( ٤٢٨,٦٥...

مقالات ذات صلة