التعاون الخليجي ينهي الآمال بشأن تمديد هدنة اليمن

اخترنا لك

صعد مجلس التعاون الخليجي، الأربعاء، في ملف اليمن، قبيل ساعات على إنتهاء  مرتقب لهدنة الشهرين، ما  قد يحمل مؤشرات سلبية بشأن إمكانية تمديدها.

خاص – الخبر اليمني:

وأفرد وزراء الخارجية لدول مجلس التعاون  بند في البيان الختامي لقمتهم المنعقدة حاليا في العاصمة السعودية الرياض، دعوا فيه كافة الدولة لوضع من وصفهم البيان بـ”الحوثيين” على لائحة “الإرهاب” وفرض ما وصفه بحظر للسلاح، كما طالب بالتصدي لما وصفه   الانتشار “الخطير” لتقنية الصواريخ والطائرات المسيرة.

وكان وزراء الخارجية عقدوا لقاء وصفوه بـ”الاستراتيجي”  مع وزير الخارجية الروسي، الذي استبق زيارة الرئيس الأمريكي للخليج، بجولة في المنطقة، برز من خلال خطابه حملها لرسالة تهديد للدول الخليجية من مغبة الاصطفاف مع واشنطن التي تسعى  لعزل كلي لموسكو  بما فيها تعليق مشاركتها في منظمة النفط “أوبك”.

ولم يتضح بعد ما اذا كان البند الخليجي موجه للروس الذين حذر خبراؤهم في وقت سابق من توصل خبراء “الحوثيين” إلى اختراق علمي جديد على مستوى تقنية تصنيع الطائرات المسيرة والصواريخ البالستية في خطوة فسرت على انها تهديد روسي بتزويد  قوات صنعاء بتقنية جديدة،  في إطار محاولة لتحقيق اصطفاف روسي في الحرب ضد اليمن، أم لأغراض أخرى، لكن توقيتها في ظل الحراك الغربي – الأمريكي لتمديد الهدنة  قد يدفع نحو فشل تلك الجهود التي تضغط بكل اوراقها وتقدم العديد من التنازلات  للتهدئة بغية  اقناع صنعاء بالموافقة على  تمديد الهدنة.

أحدث العناوين

بن حبتور: الزيارة الأمريكية للمهرة وحضرموت للسيطرة على الحقول النفطية

اعتبر رئيس مجلس وزراء حكومة صنعاء عبد العزيز بن حبتور، السبت، أن زيارة السفير الأمريكي لمحافظتي حضرموت والمهرة قبل...

مقالات ذات صلة