وزير الخارجية الإسرائيلي: إسرائيل تهدف للتوصل إلى اتّفاق تطبيعي مع السعودية خلال زيارة بايدن

اخترنا لك

في تعليق له على جولة بايدن القادمة في المنطقة ، أكّد وزير الخارجية الإسرائيلي “يئير لابيد” أن زيارة الرئيس الأمريكي “ستساعد في التطبيع مع المملكة العربية السعودية ومواجهة ما أسماه بـ “التهديد الأمني الإيراني”.

متابعات – الخبر اليمني:

ووفقاً لوسائل الإعلام الأمريكي فمن المتوقع أن يزور “بايدن” إسرائيل والسعودية يومي 13 و16 تموز المقبل.

وقال “لابيد” في تصريحات صحفية تناقلتها وسائل الإعلام العبري: “إن جولة بايدن القادمة في الشرق الأوسط يمكن أن تساعد في احتواء ما أسماه “التهديد الأمني الإيراني” وتطبيع العلاقات مع السعودية”.

وتابع: “إن “اسرائيل” تحاول وضع إيران تحت الحصار على الصعيدين الأمني والسياسي، لأنها تشكل تهديدًا للمنطقة بأسرها، وليس فقط لإسرائيل” ، مؤكّداً أن “إسرائيل” تهدف “في نهاية المطاف” إلى التوصل إلى اتفاق تطبيعي مع السعودية.

وختم “لابيد” تصريحاته بالتأكيد أن “توجه الرئيس مباشرة من هنا إلى السعودية يشير على الأرجح إلى وجود صلة بين الزيارة والقدرة على تحسين العلاقات في المنطقة بأسرها” و” أن لـ”إسرائيل” والسعودية مصلحة مشتركة “للتأكد من أن إيران لن تصبح دولة عتبة نووية”، على حدّ ادّعائه.

 

أحدث العناوين

العليمي يعلن رسميا الإقامة في الرياض والانتقالي يحتفي بوصول الزبيدي إلى المعاشيق

أعلن رئيس ما يسمى بمجلس القيادة الرئاسي المشكل من قبل التحالف رشاد العليمي، بشكل رسمي الإقامة في الرياض، وذلك...

مقالات ذات صلة