المخلافي يحظر “طارق” بتعز ويلوّح بالحرب

اخترنا لك

رفض حزب الإصلاح، سلطة الأمر الواقع في مدينة تعز، الاثنين، التفريط بأهم معاقله جنوب غرب اليمن، يتزامن ذلك مع حراك لتسليم المحافظة لخصومة بقيادة طارق صالح.

خاص – الخبر اليمني:

وأصدر حمود المخلافي قائد الفصائل المنتشرة في المدينة بيان من مقر اقامته في تركيا باسم “المجلس الأعلى  للمقاومة الشعبية” أعلن  فيه  رفضه  مساعي دمج فصائله  بدفاع معين ومؤكدا على ضرورة بقاء  تلك الفصائل خارج المنظومة العسكرية لمعين.

كما أشار إلى عدم اعترافه بسلطة المجلس الرئاسي والإجراءات المتخذة لنقل السلطة.

وانتقد المخلافي التحالف ملوحا بالحرب ورافضا لما وصفها بالهدنة.

وجاء بيان المخلافي بعد يوم على إعلان طارق صالح افتتاح مكتبه في مدينة تعز لأول مرة منذ بدء الحرب قبل 8 سنوات ضمن ترتيبات لتسليم  ملفات المدينة عسكريا وسياسيا لطارق.

ويشير البيان إلى رفض الإصلاح المساعي لواده في المدينة التي تشكل أهم معاقله كما ينبئ بترتيبات لمعركة جديدة  هناك.

أحدث العناوين

تفجير 7 ابار نفط مع اقتراب العمالقة من حقولها وابن الوزير يحذر من نسف للشركات

كشفت سلطة   المجلس الرئاسي، الاحد، نسف الفصائل المتناحرة، الموالية للتحالف لعدة ابار نفطية ،  شرق اليمن .. يتزامن ذلك...

مقالات ذات صلة