مراسلون بلا حدود تطالب بالإبقاء على عزلة المملكة وولي عهدها بسبب جرائمه بحق الصحفيين

اخترنا لك

طلبت منظمة “مراسلون بلا حدود”، من المجتمع الدولي الإبقاء على عزلة السعودية وولي عهدها محمد بن سلمان بسبب جرائمه بحق الصحفيين.

متابعات-الخبر اليمني:

وقالت المنظمة المعنية بشؤون الصحفيين حول العالم، إن محمد بن سلمان  الحاكم الفعلي للملكة، يعتقل حاليًا ما لا يقل عن 27 صحفيًا ومدونًا، ويشتبه في أنه أمر بقتل الصحفي السعودي، جمال خاشقجي، في أكتوبر 2018، وفق ما أظهرته التحقيقات الدولية.

وصرح الأمين العام للمنظمة، كريستوف ديلوار، في بيان بالقول: بعد أربع سنوات من مقتل الصحفي جمال خاشقجي، لا يمكن أن تتم إعادة اندماج محمد بن سلمان في العلاقات الدولية على حساب الحقيقة والعدالة.

كما نوهت المنظمة إلى أن كل اجتماع من اجتماعات محمد بن سلمان مع القادة الأجانب يثير قضية الإفلات من العقاب المحيطة بقتل “خاشقجي” في القنصلية السعودية بإسطنبول، في 2 أكتوبر 2018.

وخلال زيارة “بايدن”، منتصف يوليو، قال محمد بن سلمان إن قضية خاشقجي أغلقت وانتهت المحاكمة السعودية لمن يعتبرون مسؤولين عنها، والتي كانت محتجزة خلف أبواب مغلقة من البداية إلى النهاية، في أيلول 2020، وأسفرت عن الحكم على ثمانية أشخاص بالسجن لمدد تتراوح بين ثلاث سنوات و20 عامًا.

أحدث العناوين

كرمان: الحوثيون سيستولون على كامل اليمن خلال فترة وجيزة

قالت الناشطة والقيادية الإصلاحية توكل كرمان، الخميس، إن قوات صنعاء ستستولي على كامل اليمن خلال فترة وجيزة من صعدة...

مقالات ذات صلة