الجماعات المتطرفة تفرض طوارئ ليلية في لحج

اخترنا لك

أعلنت  جماعات متطرفة في لحج، جنوبي اليمن، الثلاثاء، تطبيق  واقع جديد على الأرض  منه الحظر ليلا، يتزامن ذلك مع حراك مكثف لتنظيمي “داعش والقاعدة”، ما يشير إلى أن محافظة أخرى تتهيأ للسقوط بيد تلك الجماعات.

خاص-  الخبر اليمني:

ووزعت الجماعات السلفية الجهادية في مركز الفيوش برشورت على أصحاب المحلات التجارية  والمواطنين  تطالبهم  بمنع بيع القات  والدخان والشمة وعدم  تعاطيهم  وضبط محلات الانترنت، كما شددت على ضرورة إغلاق المحلات التجارية بشكل كامل خلال الفترة ما بين صلاة المغرب والعشاء مبررة ذلك بضرورة الاستفادة من الدروس الدينية التي تقيمها فرق خاصة في مساجد المحافظة.

ومع أن مركز الفيوش السلفي المعروف بـ”دار الحديث” متواجد منذ سنوات ولم يتخذ أي إجراء مماثل إلا أن توقيت تحركاته بالتزامن مع استنفار للتنظيمات الإرهابية التي تمثل الحركة السلفية عمودها تشير إلى أن الجماعات المتطرفة بالفيوش تسعى لفرض واقع جديد في محاولة لقطع طريق الانتقالي الذي يتحيز الفرصة لتنفيذ هجوم مباغت ضد فصائل مناهضة للإمارات أبرزها تيار السلفي الموالي للإصلاح.

وكان تنظيما “داعش والقاعدة” بثا خطب ومحاضرات للقياديين السلفيين المحسوبين على الإصلاح، أبو علي الحضرمي وعبدالمجيد الهتاري تدعوا للجهاد والثبات.

والهتاري والحضرمي من مؤسسي جمعيتي الإحسان والحكمة التي تمول مركز الفيوش.

وتحتفظ الجماعات السلفية  بمعسكرات واسعة في لحج تمتد من الفيوش حتى العند مرورا بالمديريات الغربية للمحافظة المطلة على باب المندب.

أحدث العناوين

تطورات ما قبل انتهاء الهدنة حتى الان

قال نائب مدير دائرة التوجيه المعنوي في صنعاء العميد عبدالله بن عامر إنه بعد التحركات الاخيرة لـ #صنعاء دخلت عواصم...

مقالات ذات صلة