عمدة باريس تعلن إطفاء معالم العاصمة ليلا بسبب أزمة الطاقة

اخترنا لك

أعلنت عمدة مدينة باريس آن هيدالغو، اليوم الثلاثاء، أن عدة معالم في العاصمة الفرنسية ستتوقف عن الإضاءة عند العاشرة مساء بداية من 23 سبتمبر الجاري بسبب أزمة الطاقة التي تأثرت بها البلاد عقب أزمة الغاز الروسي.

متابعات-الخبر اليمني:

وأوضحت هيدالغو في تصريحات نقلها موقع “فرانس 24” أن “فرنسا كما هو الحال في عدة دول أخرى تأثرت بأزمة الطاقة، واعتباراً من الساعة 22,00 (20,00 ت غ)” يوم 23 سبتمبر ستتوقف إضاءة مبنى البلدية وبرج سان جاك والمتاحف البلدية وقاعات البلديات في دوائر العاصمة الفرنسية”.

كما أعلنت إن باريس ستطفئ أضواء برج إيفل قبل ساعة من المعتاد وستخفض درجة حرارة المياه في أحواض السباحة وستؤخر تدفئة المباني العامة لتوفير الطاقة هذا الشتاء.

وترفض رئيسة البلدية وقف الإضاءة في الطرقات بداعي الأسباب الأمنية إلا أنها تطالب الدولة باتخاذ إجراءات مماثلة بالنسبة للآثار الوطنية وأصحاب المباني الأثرية الخاصة.

وتعتمد فرنسا في توليد نحو 67% من احتياجاتها من الكهرباء على الطاقة النووية، وعلى الغاز في توليد نحو 7%.

وكانت فرنسا قد أطلقت خطة لترشيد الطاقة في يوينو الماضي، بهدف خفض استخدام الطاقة بنسبة 10% بحلول 2024، وقامت بإجبار المتاجر المكيفة على إغلاق أبوابها، ولتقليل الإعلانات المضيئة بهدف توفير الطاقة.

وكانت شركة “غازبروم” الروسية، أعلنت في 30أغسطس، قطع إمدادات الغاز إلى شركة “إنجي” الفرنسية بسبب عدم سداد مدفوعات شحنات شهر يوليو بالكامل، وارتفعت أسعار الكهرباء في فرنسا، لأكثر من 1000 يورو، للساعة الواحدة  في بورصة الطاقة الأوروبية، وأغلقت شركة الكهرباء الفرنسية أربعة مفاعلات نووية في ظل توتر كامل في قطاعي الإمدادات والأسعار.

 

أحدث العناوين

Riyadh Fails to Establish Direct Contact with Sana’a

Diplomatic sources revealed that the Saudi authority requested, through mediators, to organize contact between the leadership in Riyadh and...

مقالات ذات صلة