نُذر احتراب وشيك بين قبائل الجوف والسعودية

اخترنا لك

شهدت الحدود الشمالية لمحافظة الجوف اليمنية تواصل استعراض قبائل المحافظة عسكرياً في تصعيد خطير  لقضية اختطاف السعودية لمحافظ المحافظة السابق “أمين العكيمي”.

متابعات – الخبر اليمني:

وفي رسالة تصعيد واضحة شهد مناطق واسعة على الشريط الحدودي مع المملكة تحشيدات مسلحة للقبائل  جاءت على شكل وقفات ولقاءات تنسيقية طالبت جميعها بالإفراج الفوري عن العكيمي وإقالة المحافظ الحالي.

ويوم 26 أكتوبر، 2022، شهدت عددّ من مديريات محافظة الجوف تنفيذ قبائل المحافظة لوقفات قبلية منددة بإقالة “أمين العكيمي” والمطالبة بإطلاق صراحه من السجون السعودية.

وشهدت منطقة “الريان” الحدودية مع السعودية ومناطق أخرى تنفيذ وقفات نكف قبلي طلبت بإطلاق سراح العكيمي من السجون السعودية بشكل فوري.

ووعدت الوقفات بالتصعيد ضد “المجلس الرئاسي” وممثلوه في المحافظة ابتداءً بالمحافظ الجديد “حسين العجي العواضي” حتى تحقيق مطالبها.

 

أحدث العناوين

Saudi Forces Prevent STC from Celebrating Independence Day in Aden

Saudi forces imposed strict measures on the UAE-backed Southern Transitional Council (STC) in Yemen’s southern port city of Aden,...

مقالات ذات صلة