“داعش” تدشن استراتيجية نهب التجار في حضرموت

اخترنا لك

دشن تنظيم  “داعش” ، الاثنين، استراتيجية جديدة في مناطق سيطرته جنوب وشرق اليمن والتي يهدف من خلالها  مصادرة أموال التجار اليمنيين.

خاص – الخبر اليمني:

ونشر الخبير في شؤون التنظيمات الإرهابية، محمد بن فيصل، وثائق تؤكد إقرار التنظيم استراتيجية جديدة لتعزيز مصادره المالية تبدا بمراقبة التجار ودعوتهم لمساعدته ماليا  أو انتهاج سياسات أخرى لابتزازهم.

وكان بن فيصل يعلق على قيام عناصر التنظيم  باختطاف نجل التاجر الحضرمي عبدالله الجنيد، مشيرا إلى أن التنظيم تلقى توجيهات من واليه  ببدء  تنفيذ الاستراتيجية الجديدة.

وأوضح بن فيصل بأنه رغم إبلاغ التنظيم عناصره بان اختطاف نجل التاجر الحضرمي المعروف بـ”الماهر” للضغط على السلطات لإطلاق سراح قياداته إلا أن واليه في حضرموت أبلغ والد التاجر رغبته بإطلاق سراح نجله مقابل مبالغ مالية ضخمة.

ويهدف التنظيم من خلال الخطوات الجديدة  تأمين مصادر تمويل في ظل ما يعانيه في أعقاب احتجاز السعودية مسؤوله المالي  “دون أسباب تذكر” وفق بن فيصل.

وتشير الخطوة الجديدة للتنظيم الذي يحتفظ بولايات في ابين وعدن وحضرموت وشبوة  ومأرب وتعز إلى تنامي المخاطر على بيئة الأعمال في تلك المناطق الخاضعة لسيطرة التحالف السعودي – الاماراتي .. وقد تكون استراتيجية “داعش”  الجديدة ضمن أهداف التحالف الذي بدأ حربه على اليمن بقصف المنشأت الصناعية والتجارية والبنى التحتية بغية إعادة اليمن عشرات السنين إلى الخلف وتمكين شركات خليجية من السطو على الأسواق المحلية.

أحدث العناوين

قيادي في أنصار الله يكشف ترتيبات من قبل التحالف للتصعيد

قال عضو المكتب السياسي لحركة أنصار الله علي القحوم إن تحركات وتصريحات المبعوث الأمريكي وسفير أمريكا وبريطانيا والسعودية المضلله...

مقالات ذات صلة