تفاصيل طبية تكشف تصفية ضحايا تفجير مدرعة إماراتية بشبوة

اخترنا لك

كشف تقرير طبي، السبت، تفاصيل جديدة ومغايرة لما تم تداوله حول تفجير مدرعة إماراتية في محافظة شبوة، جنوب شرقي اليمن.

خاص – الخبر اليمني:

التقرير الصادر عن مستشفى الهيئة في عتق أفاد بأن أحد القتلى كان منزوع الراس في حين الجثة الثانية كانت متفحة والثالثة تم تهشيم الرأس.

ووفق خبراء فإن التقرير يؤكد بأن التفجير تم من داخل المدرعة وليس من خارجها، كما أشيع.

وكان 3 قتلى سقطوا وأصيب 3 آخرين بانفجار هز مدرعة إماراتية خلال مرورها بخط المصينعة، جنوبي عتق.

وقتل في التفجير سالم الجبواني ، قائد الكتيبة الثانية في اللواء الأول دفاع شبوة الذي يقوده نجل المحافظ المؤتمري، عوض ابن الوزير.

والجبواني من القيادات المحسوبة على الانتقالي  داخل قوات دفاع شبوة، وخاض مؤخرا صراعات مع قائد اللواء نجل المحافظ  على خلفية حملة طمس اعلام الانتقالي من شوارع عتق، وفق مصادر في الانتقالي.

ولم يعرف بعد ما إذا كان مقتله ضمن تصفيات داخلية أم لدوافع أخرى، لكن تسريع عملية تشيعه بغياب كبار مسؤولي السلطة ولفه بعلم الانتقالي  يشير إلى أن العملية مدبرة.

أحدث العناوين

ريال مدريد يتغلب على فالنسيا بهدفين نظيفين

تغلب ريال مدريد على ضيفه فالنسيا (2-0) مساء الخميس، في لقاء مؤجل عن الجولة ال17 من الليجا، على ملعب...

مقالات ذات صلة