مقتل مستوطن إسرائيلي في عملية فدائية في غور الأردن والاحتلال يلاحق منفذها

اخترنا لك

نفذ فدائي فلسطيني اليوم الاثنين، عملية إطلاق نار في غور الأردن قتل خلالها مستوطن إسرائيلي.

متابعات-الخبر اليمني:

وقال مراسلون صحفيون في المنطقة إنّ الفدائي الفلسطيني نفّذ حتى الآن 5 عمليات إطلاق نار في المنطقة نفسها.

وكانت وسائل إعلام عبرية أقرّت، بوقوع عمليتي إطلاق نار متزامنتين في منطقتين في أريحا، أدتا إلى سقوط عدة إصابات حرجة حتى الساعة، وأنّ الإسعافات هرعت إلى مكان العملية، كم أغلق الجيش عدة طرق في الأغوار سعياً للوصول إلى منفذي عملية إطلاق النار وسط قلق من أن يكون هناك مزيد من العمليات.

وقبل أقل من ساعة على ورود خبر العملية الثانية، أفادت وسائل إعلام بأنّ “نجمة داوود الحمراء تقدّم العلاج لمصاب بجراح ميؤوس منها من جراء إطلاق نار على الطريق 90 بالقرب من مفترق بيت هعرابا قرب أريحا”.

كما أشارت وسائل الإعلام الكيان إلى أنّ منفّذ العملية تمكّن من الانسحاب بسلام من ساحة الحدث، مؤكدةً أنّ قوات الاحتلال تطارده.

ووفق القناة 12 العبرية فإن الحادث بدأ عند مفترق بيت هعربا، حيث أطلق المسلحون النار على مستوطن عمره 25 عاماً، كان يقود سيارة وأصيب بجروح حرجة جداً، وفرّ المنفذون من المكان، وتابعوا طريقهم وأطلقوا النار على سيارة أخرى للمستوطنين، ثمّ واصلوا طريقهم وأطلقوا النار على سيارة ثالثة، ثمّ خرجوا من سيارتهم وأشعلوا النار فيها وانسحبوا سيراً على الأقدام.

ولاحقاً، أصدرت الشرطة التابعة للاحتلال بياناً أكّدت فيه أنّ “منفذَي هجوم أريحا انسحبا في اتجاه مدينة أريحا، وتمّت محاصرة المدينة وإغلاق مخيماتها بحثاً عنهما”.

وعقب العملية، هاجم مستوطنون مدعومون بقوات من الاحتلال بلدة حوارة من جديد، بعدما أحرقوا بالأمس عشرات البيوت والسيارات تحت أعين شرطة الاحتلال، ما أدّى إلى استشهاد فلسطيني وإصابة آخرين، وأغلق الاحتلال معبر الكرامة بين فلسطين والأردن بعد عملية أريحا.

كما أصيب شاب فلسطيني باعتداء نفذه المستوطنون على مركبات الفلسطينيين عند دوار دير شرف غربي نابلس، بحسب حسابات فلسطينية.

أحدث العناوين

قوات صنعاء تتقدم في شبوة وتسيطر على منطقة استراتيجية

تمكنت قوات صنعاء من السيطرة على على المرتفعات الجبلية في منطقة عاود جنوب مركز مديرية مرخة العليا التابعة لمحافظة...

مقالات ذات صلة