إخلاء سعودي للدفاع من مأرب

اخترنا لك

بدأت السعودية، الأحد، ترتيبات في عدن لتأمين قادة وزارة الدفاع في حكومة معين، يأتي ذلك  مع استكمالها عملية نقل الوزارة من مأرب.

خاص – الخبر اليمني:

وحاول قائد الدعم والاسناد بالتحالف ، سلطان البقمي، عقد مصالحة بين شلال شائع أبرز رموز الانتقالي في عدن وصغير بن عزيز ، رئيس هيئة الأركان والذراع الأيمن لطارق صالح، أبرز خصوم  الانتقالي.

ونشر بن عزيز صورة  له بمعية البقمي وشلال خلال لقاء عقد في منزل الأخير بمدينة عدن يعد الأول من نوعه منذ انضمام جناح صالح بالمؤتمر إلى  فصائل التحالف في العام 2018.

وتظهر الصورة بن عزيز وهو بعيدا عن شائع  وظل البقمي يفصل بين الطرفين في كل لقطات التصوير التي تمت.

واللقاء ضمن ترتيبات سعودية لتشغيل وزارة الدفاع في حكومة معين من عدن بعد أن ظلت منقسمة بين عدن التي ظل وزير الدفاع فيها ومأرب حيث استقر بن عزيز، ولم يتضح بعد دوافع قرار السعودية إخلاء مأرب بشكل مفاجئ وما إذا كانت الخطوة ضمن مساعي فك ارتباط الدفاع بعلي محسن الذي ظل يسيطر عليها خلال سنوات الحرب التسع الماضية أم استعداد لسقوط المدينة في ظل احتدام المعرك على تخومها وسط تقارير عن تقدم لقوات صنعاء.

أحدث العناوين

Fearing the “Cole massacre,” America confirms restricting its forces in the Red Sea

The success of Yemen in testing its latest naval weapons on Thursday has raised new American concerns.Exclusive - Al-Khabar...

مقالات ذات صلة