أجهزة صنعاء الأمنية تكشف كيف استفاد التحالف الأمريكي من الخلية التجسسية

اخترنا لك

كشف الأجهزة الأمنية التابعة لصنعاء، الإثنين، عن تفاصيل عملية أمنية واسعة نتج عنها القبض على عدد من الجواسيس الذين تم تجنيدهم لصالح الولايات المتحدة و”إسرائيل”، خلال الأيام الماضية، بمساندة المعنيين في وزارة الدفاع.

صنعاء- الخبر اليمني:

وأوضحت الأجهزة الأمنية أن الجواسيس يتبعون كياناً استخباراتياً يدعى (قوة 400) بقيادة “الجاسوس المطلوب للعدالة عمار صالح”، كانت تعمل لصالح التحالف الأمريكي البريطاني الذي يساند كيان الاحتلال في عدوانه على اليمن، وفق وكالة “سبأ”.

ونشر إعلام صنعاء، اعترافات للمقبوض علهيم أقروا خلالها “بتنفيذ عمليات رصد مواقع إطلاق الصواريخ والطيران المسير ومواقع زوارق القوات المسلحة ورفع إحداثياتها لمشغليهم فيما تسمى (قوة 400) بغرض استهدافها من قبل طيران العدو الأميركي والبريطاني”.

وأكدت الأجهزة الأمنية، أنه من ضمن ما أوكل إلى الجواسيس حسب اعترافاتهم تنفيذ عمليات إجرامية وتخريبية تمثلت في القيام بعمليات إعطاب وإحراق آليات تابعة للقوات المسلحة والأمن”، بالإضافة إلى تجهيز لتنفيذ عمليات اغتيالات باستخدام مسدسات كاتمة للصوت ومواد متفجرة بغرض تشتيت القوات المسلحة عن مواجهة العدوان الأمريكي -البريطاني- الإسرائيلي”.

وأكدت وكالة سبأ أنه ارتقى عدد من الشهداء وأصيب عدد من الجرحى نتج عنها أيضاً خسائر مادية، إثر الغارات الجوية الأمريكية التي جاءت بناء على ما رفعته الخلية التجسسية، في إشارة إلى أن هذه الاستفادة الوحيدة التي استفادها التحالف الأمريكي البريطاني الداعم لكيان الاحتلال “الإسرائيلي”.

أحدث العناوين

The escalation of confrontations on the border with Sana’a threatens a military response to Saudi Arabia’s resumption of the war

The intensity of clashes on the Yemeni-Saudi border increased on Wednesday amid expectations of a collapse in the truce...

مقالات ذات صلة