مناورة أمريكية – إسرائيلية – مصرية بإشلاء أطفال رفح

اخترنا لك

مع انتهاء جولة مفاوضات القاهرة، بدأ الاحتلال الإسرائيلي هجومه على رفح او بالأحرى المناورة بغارات مكثفة اثخنت جروح غزة   الغائرة في شهرها الثامن، فما ابعاد التصعيد الأخير للاحتلال وما تبعاته؟

خاص – الخبر اليمني:

كانت القاهرة تتوقع نجاح الجولة الجديدة وقد سارعت منذ اللحظات الأولى لتسريب انباء عن قرب الأطراف من توقيع الصفقة، لكن تلك التوقعات تبخرت  بعد يومين من المفاوضات التي كانت المقاومة احد أطرافها ومصر وامريكا الطرف الاخر في حين وضع الاحتلال خارج الطاولة كورقة مناورة جديدة.

تقول التقارير الواردة  من اقبية المفاوضات بان الخلافات تحتدم حول تفاصيل في مبادرة مصرية  تبحث المقاومة عن إيضاحات حول بعض بنودها في حين يصر الاحتلال  ومعه الوسطاء على ضرورة  قبول المبادرة المصرية دفعة واحدة  دون الخوض في تفاصيلها.

كانت هذه النقاط سبب لانسحاب وفد المقاومة والعودة إلى الدوحة التي شاركت أيضا بوفد في المفاوضات بغية مزيد من التشاور ،  لكن تأخر رد المقاومة حول الامر دفع الاحتلال والوسطاء على حد سواء للمناورة بتصعيد عسكري.

يبرز ذلك جليا بتصريحات وزير الدفاع الإسرائيلي يولاف  غالانت والذي اكد فيها بانه على استعداد لوقف الهجوم على رفح في حال قبلت حماس بالصفقة ومن قبله الولايات المتحدة التي منحت الاحتلال ضوء اخضر خلال اتصالات جمعت غالانت ووزيرا الدفاع الأمريكي لويد اوستن والخارجية انتوني بلينكن  بالتوازي مع  ارسال رئيس الاستخبارات الامريكية وليان بيرنز إلى الدوحة  لمتابعة التشاور مع قادة حماس في قطر بغية اقناعها بالسير بالصفقة ناهيك عن الصمت المصري حول التصعيد في رفح اهم بعد لامنها القومي وحديث الاحتلال عن ابلاغها بما وصفه “عملية محدودة”.

هذه المؤشرات تضاف إلى معطيات واقعية اكدتها الاستخبارات الإسرائيلية ووسائل اعلام ناهيك عن كبر الخبراء الإسرائيليين وهي استحالة تحقيق الاحتلال اي مكاسب ميدانية باقتحام رفح  في ضوء فشله في انجاز العمليات العسكرية العالقة في بقية مناطق القتال جنوب وشمال غزة، وهو ما يشير إلى أن الاحتلال والوسطاء على حد سواء يحاولون الضغط على المقاومة بورقة مليون ونصف المليون نازح في رفح بغية اقناعها بالموافقة خصوصا مع تقارير إسرائيلية  التي تؤكد بان المقاومة تفاوض بأريحية اكبر في ظل المكاسب التي حققتها على مدى الأشهر الثمانية الماضية مقارنة بالاحتلال الذي لم يحقق اي هدف.

أحدث العناوين

لأول مرة في تاريخ المنطقة..اليمن يفرض عقوبات على شركات الشحن الناقلة إلى إسرائيل

دشنت القوات المسلحة اليمنية رسميا فرض عقوبات نارية على شركات الشحن البحري الناقلة إلى إسرائيل، باستهداف سفينة تابعة لشركة...

مقالات ذات صلة