في ظل تعثر نشر أخر وامتناع حلفائها عن استضافتها ..بحث امريكي لمرحلة ما بعد طرد اساطيلها من اليمن

اخترنا لك

بدأت الولايات المتحدة، الاحد، رحلة بحث جديدة لاستعادة نفوذها في المنطقة ..

يأتي ذلك في اعقاب نجاح اليمن بطرد أساطيلها البحرية من اهم الممرات الملاحية  .

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت تقارير استخباراتية جديدة عن مساعي أمريكية لإنشاء قاعدة عسكرية في  مناطق الانفصاليين الصوماليين على خليج عدن والمحيط الهندي.

وأشارت المصادر بان الخطوة الامريكية جاءت بناء على  مقترح اماراتي ، مشيرة إلى أنها تهدف لمواجهة ما وصفته  بهجمات “الحوثيين” البحرية.

كما أفادت بأن الولايات المتحدة تحاول من خلال انشاء قاعدة على الأرض في الصومال الحفاظ على تواجد قرب باب المندب .

وتأتي التحركات الامريكية  في اعقاب تطورات  هامة في المنطقة ابرزها اجبار اليمن الدفاع الامريكية على سحب  اسطول حاملة الطائرات “ايزنهاور” بهجمات متعددة إضافة إلى تقارير أمريكية عن تردد امريكي في إمكانية نشر حاملة طائرات أخرى في البحر الأحمر بعد ان كانت واشنطن سمت “روزفلت” المتواجدة حاليا في المحيط الهادئ.

كما تأتي في ظل رفض حلفاء واشنطن الاقليمين كالسعودية والامارات   استخدام أراضيهم  كمنطلق للهجمات الامريكية خشية ردة فعل يمنية في ظل التهديدات  اليمنية بقصف تلك الدول في حال سمحت للقوات الامريكية باستخدام أراضيها كمنطلق للعدوان على اليمن.

وتعاني القوات الامريكية من سحبها ايزنهاور في البحر الأحمر.

ومؤخرا فشلت في تأمين مرور سفينة جديدة عبر باب المندب حيث نفذت القوات اليمنية هجوم واسع ضد ما تبقى من قوات أمريكية وحلفائها في البحر الأحمر وحالت دون مرور السفينة التي أصيبت، وفق متحدث القوات اليمنية، في المواجهات.

وتسعى الامارات من خلال دفع واشنطن لإنشاء قاعدة في ارض الصومال  الحد من المخاوف المتصاعدة مع تصعيد اليمن عملياته في البحر العربي والمحيط الهندي وصولا إلى القرب من الموانئ الإماراتية التي تستخدم حاليا كمحطة ترانزيت  لنقل البضائع للاحتلال الإسرائيلي في ظل الحصار اليمني في البحر الأحمر.

أحدث العناوين

فيديو| “حزب الله”: استهدفنا مستوطنة تسوريال لأول مرة بعشرات صواريخ

أعلنت المقاومة الإسلامية في لبنان "حزب الله"، مساء اليوم الاثنين، عن قصف مستوطنة تسوريال بشمال الأراضي الفلسطينية المحتلة لأول...

مقالات ذات صلة