إعلام الاحتلال: اليمن أكثر الجبهات تهديدًا للاقتصاد الإسرائيلي

اخترنا لك

أكدت وسائل إعلام الاحتلال أن اليمن بات يشكل الجبهة الأكثر تهديدًا لاستقرار كيان الاحتلال الاقتصادي، خاصة فيما يتعلق بتهديد السفن الإسرائيلية وتلك المتجهة إلى موانئ فلسطين المحتلة.

متابعات-الخبر اليمني:

تأكيدٌ جاء تزامناً مع كشف الإعلام الإسرائيلي، اليوم الأحد، عن تزايد القلق في كيان الاحتلال بشأن ما سمّته تهديداً جديداً ومثيراً للقلق ضد المصالح الإسرائيلية في المتوسط وجبل طارق.

ونقلت وسائل إعلام الاحتلال عمّا سمتها مصادر مخابراتية القول “إن اليمنيين يوسعون نفوذهم في شمال أفريقيا بهدف استهداف (إسرائيل) ومصالحها”.

وتوقعت تلك المصادر بأن”ينتقل اليمنيون إلى شمال أفريقيا مما قد يتيح لهم “تهديد” مضيق جبل طارق، وهو نقطة وصل أساسية بين أوروبا وأفريقيا، وبين البحر الأبيض المتوسط والمحيط الأطلسي” حدّ زعمها.

هذا ونقلت قناة “i24NEWS” الإسرائيلية عمّا سمته مصدراَ خاصاً القول إن “سيناريو التهديد يشمل احتمال سقوط صاروخ في البحر الأبيض المتوسط، مما سيكون كارثة” مضيفًا أن “التهديد الآن لا يقتصر على ميناء إيلات والبحر الأحمر، بل يمتد ليشمل معظم السواحل الإسرائيلية (سواحل فلسطين المحتلة)”.

يأتي كلّ ذلك في وقت تواصل فيه صنعاء عملية إسناد المقاومة الفلسطينية بغية رفع العدوان عن أبناء الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وسط توقعات بوصول التصعيد اليمني مرحلته الخامسة قريبا.

 

أحدث العناوين

تفاصيل العملية العسكرية الأخيرة

أعلنت قوات صنعاء خلال الساعات الماضية عن تنفيذ عملية عسكرية استهدفت سفينة في البحر الأحمر، رداً على مجازر العدو...

مقالات ذات صلة