قبائل حاشد تدرس الرد على بيان المؤتمر الذي زعم أنها تؤيد البرلمان

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قال مصدر في قبائل حاشد أن عددا من شيوخ القبيلة يدرسون الرد على البيان الذي زعم فيه بعض المشايخ المحسوبين على حزب المؤتمر الشعبي العام تأييد  القبائل لمبادرة البرلمان.

ونفى المصدر أن تكون قبائل حاشد قد أصدر أي بيان باسمها،مشيرا إلى أنها ستصدر بيانا يوضح موقفها خلال الساعات القادمة.

من جهته شن مدير مكتب الشيخ صادق أبو شوارب هجوما لاذعا على من وصفهم بمافيا تجار الغاز والنفط. في إشارة منه إلى المشايخ الذين تحدثوا باسم القبيلة.

وقال مدير مكتب أبو شوارب حاشد المرشوي في سلسلة منشورات رصدها الخبر اليمني على صفحته بالفيس بوك : على مافيا وتجار الغاز والنفط والذين مازالوا يمارسون التفوه والتحدث بإسم قبيلة حاشد أن يفهموا جيدا على أن القبيلة أمهلتهم حق البقاء مقابل العيش فيها كأفراد صالحين مع الامتياز في تحدث كل باسمه أو حزبه فيما يخدم الشأن الوطني ويعزز صف المواجهة للعدوان السعودي الذي إستضاف لزملائهم بعد أن نبذتهم القبيلة بكل أطيافها”.

واتهم المرشوي هؤلاء بمحاولة استعادة ذكريات الماضي.

وأضاف في منشور على فيسبوك:  لا يزال البعض في قبيلة حاشد يحاول انتهاج أسلوب التبعية والوصاية من جديد تجديدآ للتاريخ الأسود الذي مارسته شلة الإتجار ومافيا الغاز والنفط والذين هم جزء منه بعد أن نفتهم القبيلة بأبنائها الى مزبلة التاريخ. والبقية هؤلاء محاولين إسترجاع تلك الذكريات النتنه بنفس الإسلوب معتقدين بتوليهم الخلافه للوصايه على القبيله من جديد والتنصل على أبنائها، فهيهات لهم ذالك وعلى أبناء القبيلة الأحرار أن يقفوا لبقايا تلك الشرذمه النجسه بالمرصاد.

وفي منشور ثالث قال المرشوي: قبيلةحاشد تحررت ونبذت مراكز النفوذ فيها مسبقآ..ومن يريد إعادة المنتاج الى ما قبل ثورة الحادي والعشرين من سبتمبر 2014م فهو واهم ولن يكون مصيرة أقل ممن سبقه.

وكان اجتماع للمؤتمر الشعب العام قد عقد يوم أمس الأربعاء في منطقة عيال يزيد وصدر عنه بيان زعم تأييد قبائل حاشد لمبادرة البرلمان، وقد كان على رأس الاجتماع الشيخ علي حميد جليدان والشيخ مبخوت المشرقي

 

.

أحدث العناوين

“مساوة بين الضحية والجلاد”.. حماس تطالب الجنائية الدولية بإلغاء أوامر اعتقال ضد قادتها

طالبت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) المحكمة الجنائية الدولية، اليوم الاثنين، بإلغاء كل مذكرات التوقيف الصادرة بحق قادة المقاومة الفلسطينية...

مقالات ذات صلة