قبائل سنحان تنقلب على زعيم المؤتمر ودعوات “أنا نازل” وتصدر هذا البيان

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:
دعا مشائخ وأعيان وعقال مديرية سنحان -مسقط رأس علي عبدالله صالح-حزب المؤتمر الشعبي العام الى استبدال الحشد الحزبي بالحشد للجبهات حتى تسد الثغرة أمام من أسموهم اعداء الوطن بشكل لا يترك مجالا للمتلاعبين ومخلخلي الصف من خلال تمرير سياسات الخارج التي أفصح عنها وزير خارجية الإمارات.

وعقدت قبائل سنحان اجتماع استثنائي اليوم صدر عنه بيان عبر عن “ادانته ورفضه القاطع لأي مبادرات او مطالبات تدعو للاستسلام للعدو ورفض أي مقترحات لتسليم الموانئ والمطارات اليمنية او أي شبر من الوطن كون ذلك يمثل خيانة للوطن ودماء الشهداء الأحرار” وذلك في إشارة إلى المبادرة التي طرحها البرلمان.
كما طالب البيان المؤتمر الشعبي العام بسرعة اعلان موقف صريح من اعضائه المتواجدين في دول  التحالف واعتبارهم خونة وتطبيق القوانين واللوائح التي تنص على فصلهم ومحاسبتهم وتقديمهم للعدالة.
وأشار البيان الى أن المرحلة الان هي للتسابق في ميدان القتال لا ميدان التنافس للانتخابات او الأطر الضيقة الحزبية والمناطقية والعنصرية، مؤكدا على “جعل الأولوية لجميع المكونات السياسية الواقفة ضد العدوان كمعيار حقيقي لدرجة الولاء الوطني لأي مكون او حزب ولأي جهة او شخصية اعتبارية.

فيما يلي نص البيان:

مشائخ سنحان 

 

بسم الله الرحمن الرحيم

 

بيان صادر عن مشائخ واعيان وعقال مديرية سنحان خلال اللقاء الاستثنائي 

الحمد لله رب العالمين القائل :  ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا)  والقائل : ( وتعاونوا على البر والتقوى ولا تعاونوا على الإثم والعدوان) صدق الله العظيم

أما بعــد فإننا مشائخ وأعيان وعقال ووجهاء مديرية سنحان اجتمعنا اليوم إلى هذا المكان؛ ليكون لنا رأينا وكلمتنا في ما تتعرض له بلادنا من عدوان أمريكي صهيوني سعودي إماراتي استهدفنا ظلما وعدوانا واستهدف الأخضر واليابس في جرائم يندى لها جبين الإنسانية.

وأمام التطورات الأخيرة التي تشهدها الساحة من تداعيات وحشد للحشود باسم الاحتفال بتأسيس المؤتمر الشعبي العام على غير عادة وفي سابقة لا يجب أن تتم في هذا الظرف والعدوان علينا من كل جانب ومع هذا فإننا اليوم نتساءل لماذا لا يتم هذا التحشيد لدعم الجبهات والتوجه إليها كون المؤتمر شريك في مواجهة العدوان…وكما أننا  نأمل  أن يتم تفعيل مناسبة ذكرى تأسيس المؤتمر الخامسة والثلاثين للدعوة إلى الجبهات واخراج القوافل لدعم ابناء الجيش واللجان ورفد  مراكز الاستقبال لاستقبال  المتطوعين من أبناء المؤتمر الشعبي العام الراغبين في التوجه إلى جبهات القتال لصد المحتلين والغزاة وأدواتهم العميلة  تفعيلا للشعار المرفوع

 (بالروح بالدم نفديك يا يمن) ليكون هذا الشعار قولا وفعلا وعملا وحتى لا نكون ممن قال الله فيهم : (يا أيها الذين آمنوا لم تقولون ما لا تفعلون كبر  مقتا عند الله أن تقولوا ما لا تفعلون) ..

ومن هذا المنطلق فإننا ندعوا المؤتمر الشعبي  الى استبدال الحشد الحزبي بالحشد للجبهات حتى تسد الثغرة امام اعداء الوطن ولا يترك مجال لاي متلاعب لاقلاق السكينه العامه او خلخلة الصفوف من خلال تمرير سياسات الخارج التي افصح عنها وزير خارجية الامارات قرقاش

وافشال هذه المؤامرة من خلال المطالب التالية:  

1. الدعوة للتحشيد إلى الجبهات واخراج القوافل لدعم ابناء الجيش واللجان.

2. رفد مراكز الاستقبال ومعسكرات التدريب بالمتطوعين من أبناء المؤتمر الشعبي العام الراغبين في التوجه إلى جبهات القتال لصد المحتلين والغزاة وأدواتهم العميلة.

3. الإدانة والرفض القاطع لأي مبادرات أو مطالبات من شأنها الدعوة للاستسلام للعدو ورفض أي مقترحات لتسليم الموانئ والمطارات اليمنية أو أي شبر من الوطن كون ذلك يمثل خيانة للوطن ودماء الشهداء الأحرار، فنحن نريد سلام الشجعان.

4. سرعة الفصل والإعلان عن هذا الموقف الصريح من أعضاء المؤتمر المتواجدين في دول العدوان واعتبارهم خونة من خلال تطبيق القوانين واللوائح التي تنص على فصلهم ومحاسبتهم وتقديمهم للعدالة، كونهم قد تطاولوا والاستمرار في احتضانهم بعدم اتخاذ هذه الاجراءت  وكأنهم لم يقوموا بشيء ضد هذا الوطن وضد أبنائه كافة بما فيهم أبناء المؤتمر الشعبي العام جريمة لاتقرها الاعراف ولا الانظمة ولا القوانين والاطر الحزبية . 

5. التأكيد على أن المرحلة الآن هي اليوم للتسابق فيه هو ميدان القتال، لا ميدان للتنافس للانتخابات او الاطر الضيقة الحزبية او المناطقية او العنصرية، وجعل الأولوية لجميع المكونات السياسية الواقوف ضد العدوان كمعيار حقيقي لدرجة الولاء الوطني لاي مكون او حزب ولاي جهة اوشخصية اعتبارية .

6. التأكيد على أن هذا العدوان خارجي ومؤامرة تستهدف البلد وثروته وكل ابنائه دون استثناء وان مايحصل في المحافظات المحتلة من الغزو الامريكي السعودي الاماراتي وحلفائه مجرم ومدان .

 

كما نؤكد على:

• نؤكد على ضرورة تفعيل  لقاءات تلم الصف وتوحد الجبهه الداخلية كلقاء  العاشرمن رمضان .

• ندين بأشد العبارات ما أقدم عليه جنود المحتل الامريكي الاماراتي من ذبح للأسرى وكذا دفن الأسير عبد القوي الجبري حياً، ونؤكد استمرارنا في مواجهة هذا الصلف مهما كان حتى النصر بأذن الله.

• ندعوكم يا أحرار  مديرية سنحان الى الخروج يوم الخميس صباحاً في  وقفة قبلية مسلحة حاشدة لأبناء المديرية،  استجابة لداعي آنس للنكف القبلي والتاكيد على موافقتكم على هذه النقاط ودعوة لابناء المحافظة للوقوف ضد من يخلخل الجبهه او يريد تنفيذ مؤمرات الاعداء  .

والله ولي الهداية والتوفيق،

صادر عن مشائخ وأعيان ووجهاء مديرية سنحان

بتاريخ : 23 ذو القعدة 1438 هـ الموافق  15 / 8 / 2017 م.

 

أحدث العناوين

مصدر خاص: صنعاء أجرت مفاوضات حثيثة مع روسيا بشأن توريد القمح لليمنيين

كشف مصدر خاص في حكومة الانّقاذ بالعاصمة صنعاء ، اليوم الثلاثاء ، عن اتصّالات ومفاوضات حثيثة جرت ، خلال...

مقالات ذات صلة