بن سلمان يتخذ قرارا بالتخلص من قوات متعب بن عبدالله في معارك الحدود

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

كشفت مجلة فورين بوليسي الأمريكي أن وزارة الدفاع السعودية  التي يقودها ولي العهد السعودي محمد بن سلمان تنوي إرسال وحدات من الحرس الوطني السعودي الذي يقوده نجل الملك الراحل عبدالله بن عبدالعزيز إلى معارك الحدود.

وحيث اعتبرت المجلة هذه الخطوة تصعيدا جديدا في الحرب الحدودية لمواجهة قوات صنعاء مشيرة إلى أن التدخل في اليمن قد كلف السعودية غاليا على المستوى الدولي، يؤكد مراقبون أن هذا القرار يأتي ضمن الحملة التي يقودها بن سلمان في تذليل طريقه إلى العرش.

وكان معهد واشنطن لسياسة الشرق الأدنى قد كرر الإشارة في أوقات سابقة إلى أن الأمير متعب بن عبدالعزيز قائد الحرس الوطني يمثل عقبة أمام بن سلمان للوصول إلى العرش، مؤكدا أن الأخير يمهد لعزل الأمير متعب عن القوة التي تعد الكبرى في المملكة، وكان الملك الراحل عبدالله بن عبدالعزيز قد أصدر قرار بتحويل رئاسة الحرس الوطني إلى وزارة وعين نجله وزيرا لها، وتعد هذه القوات قوات مساندة لوزارتي الدفاع والداخلية السعوديتين.

 ويأتي قرار الزج بقوات الحرس الوطني إلى المعارك الحدودية التي تمثل استنزافا كبيرا للقوات السعودية في الوقت الذي اعترفت وسائل إعلام سعودية  بأن عدد القتلى منهم وصل الى 100 خلال الشهريين الماضيين فقط عوضا عن خسارة الكثير من المعدات يتم الدفع بالحرس الوطني السعودي هذي المرة والذي يقوده متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود، الرجل الذي يراه محمد بن سلمان عقبة في طريق وصوله الى حكم المملكة.

وكان لقاء قد تم بين بن سلمان ومتعب  في أغسطس الماضي للتفاوض حول مستقبل العرش الملك غير أنه انتهى بالفشل.

وقال العهد الجديد:

جرى لقاء بين متعب وبن سلمان،طلب خلاله متعب أن يكون وليا للعهد بعد أن يصبح بن سلمان ملكا،إلا أن الأخير رفض ذلك لأنه لا يريد شخصا أكبر منه سنا

أحدث العناوين

أنباء عن مصرع شقيق وزير النقل السابق صالح الجبواني على يد أخيه

قالت وسائل إعلامٍ جنوبية من بينها صحيفة "الوطن العدنية" ،اليوم الأربعاء ، إن شقيق وزير النقل اليمني الأسبق "صالح...

مقالات ذات صلة