انهيار غير مسبوق لعناصر صالح في شارع الجزائر بعد تسليم قيادات بارزة أنفسها وقرقاش يصف الوضع في صنعاء بالغامض

اخترنا لك

الخبر اليمني/خاص:

قال مصدر  في العاصمة صنعاء إن عناصر صالح في شارعي الجزائر وعمان تشهد انهيارا متسارعا في صفوفها بعد تسليم أبرز القيادات لأنفسها إلى الأجهزة الأمنية التابعة لصنعاء.

وكان حزب المؤتمر الشعبي العام قد أصدر قبل ساعات بيانا دعا فيه إلى التهدئة ورحب بأي جهود من أجل ما أسماه توحيد الصف الداخلي وإزالة كل أسباب التوتر القائم.

وأتى هذا بعد تسليم أبرز القيادات العسكري لصالح أنفسهم وعلى رأسهم اللواء الركن مهدي مقولة واللواء علي صالح الأحمر إضافة إلى قادة العناصر في كل من المحويت وحجة كما سلم الشيخ القبلي البارز مبخوت المشرقي نفسه للأجهزة الأمنية كما أصيب قائد العناصر المسلحة في ذمار بإصابات بالغة.

كما سيطرت قوات صنعاء مسنودة بالحوثيين والقبائل على معسكرات السواد وقيادة الحرس الجمهوري ومجمع 48 العسكري وكذا معسكرات ريمة حميد والملصي وجربان.

وتأكيدا على ذلك كتب وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية أنور قرقاش على صفحته في تويتر أن الوضع في صنعاء غامض وإن صالح بحاجة إلى دعم التحالف.

 

أحدث العناوين

الحكيمي: يجب صرف المرتبات وإلا فلا داعي للكذب والمراوغة

خرج السياسي والدبلوماسي اليمني البارز "عبد الله سلّام الحكيمي" بتعليق جديد على مسألة الهدنة وتعنت التحالف وقواه في صرف...

مقالات ذات صلة