هنا يحتفل الرئيس الفرنسي بعيد ميلاده

اخترنا لك

الخبر اليمني/منوعات:

يحتفل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، في نهاية الأسبوع الجاري، بعيد ميلاده الأربعين بالقرب من قصر شامبور، حيث عاش الملك فرنسوا الأول، في خطوة رمزية لرئيس الدولة الذي يوصف، أنه “رئيس الأغنياء”.

وذكرت صحيفة “لا نوفيل ريبوبليك” المحلية أن ماكرون الذي سيبلغ الأربعين من العمر، الخميس، سيحتفل، مساء السبت، بهذه المناسبة في إحدى قاعات القصر الذي يعد من روائع الهندسة المعمارية في منطقة لوار.

واكتفى مكتب ماكرون بالتأكيد أن “الرئيس وزوجته بريجيت يمضيان عطلة نهاية الأسبوع بصفة خاصة في منطقة لوار-إي-شير المجاورة لقصر شامبور، على نفقته الخاصة”.

وبحسب وسائل إعلام فرنسية، فإن ماكرون موجود، الآن، في بيت قديم في الغابة يسمى “ميزون دي ريفراكتير” ويقع “في قلب الأراضي الملكية على بعد أمتار عن القصر”.

وهذا النزل مصنف بدرجة أربع نجوم ويمكن استئجاره لعطلة نهاية الأسبوع لقاء ما بين 800 وألف يورو.

وقصر شامبور، مدرج على لائحة التراث العالمي لمنظمة الأمم المتحدة للتربية والثقافة والعلوم (يونسكو) ويزوره حوالى مليون شخص سنوياً.

فروقد شيد قبل نحو خمسة قرون بطلب من الملك فرنسوا الأول (1494-1547).

 

المصدر: (أسوشييتد برس)

أحدث العناوين

مصدر خاص: صنعاء أجرت مفاوضات حثيثة مع روسيا بشأن توريد القمح لليمنيين

كشف مصدر خاص في حكومة الانّقاذ بالعاصمة صنعاء ، اليوم الثلاثاء ، عن اتصّالات ومفاوضات حثيثة جرت ، خلال...

مقالات ذات صلة