باعوم: هادي في ورطة وقواته باتت لعبة في أيدي الأخرين

اخترنا لك

الخبر اليمني/ متابعات

اعتبر رئيس الحركة الشبابية في الحراك اليمني الجنوبي ما يحدث في عدن صراع أجندة إماراتياً سعودياً جاء نتيجة صراع بين الرئيس هادي والإمارات حول جزيرة سقطرى ، وأن هادي واقع في ورطة كبيرة.

وأوضح با عوم في مقابلة تلفزيونية لقناة الميادين أن هناك صراع أجندة إماراتياً سعودياً لا يصب في مصلحة حكومة الشرعية ، مشيراً إلى أن ما يحصل في عدن هو نتيجة صراع بين الرئيس عبدربه منصور هادي ودولة الإمارات حول جزيرة سقطرى، وأمور أخرى.

ورأى باعوم في مقابلة مع الميادين أن ما يجري في عدن مفتعل لصرف النظر عن أمور أخرى، لافتاً إلى أن هناك اختلافاً بين السعودية والإمارات حول السيطرة على بعض المناطق، وأنه ليس لهادي أيّ غطاء سعودي كافٍ.

ورأى باعوم أن الرئيس هادي واقع في ورطة وأن قواته باتت لعبة في أيدي الآخرين، واصفاً الشرعية اليمنية المتمثلة بهادي بأنّها “دولة احتلال”.

وكشف با عوم  بقوله أن ” قوات هادي والمجلس الانتقالي  مرتهنان للسعودية والإمارات” ، مشيرا إلى أن المجلس الانتقالي الجنوبي متناقض في مواقفه وليس لديه قرار مستقل، معتبراً أنه أصبح رهينة لدى الإمارات.

وأكد باعوم أن السعودية تريد كل شيء في اليمن وأن مصالحها تتقاطع مع الإمارات. كما أشار إلى أنها تريد صنعاء وأنه حتى الآن لم تجد “ما يعيد ماء الوجه إليها لتعترف بعجزها عن تحقيق ذلك”.

ورأى باعوم أن الحل هو عبر إقامة “دولة جنوبية”، معتبراً أن اليمنيين جنوباً وشمالاً مستهدفون من قبل السعودية والإمارات ، داعيا إلى الجنوبيين إلى الحوار بدلا عن الاقتتال”.

واعتبر رئيس الحركة الشبابية في الحراك اليمني الجنوبي أنه طالما أن السعودية تضخ الأموال فإن الشعب اليمني سيبقى يعاني.

وسيطرت الانتقالي على مقر رئاسة الوزراء في عدن، إضافة إلى معسكر النقل بخور مكشر ومعسكر حديد في كريتر بالمدينة.

 

أحدث العناوين

رفع سقف مطالب المحتجين يفشل محاولة الاخماد في عدن

وسع أهالي مدينة عدن، الأحد،  رقعة مطالبهم  مع دعوتهم لاحتجاجات جديدة  ما ينذر بفشل مساعي واد  الانتفاضة  الشعبية في...

مقالات ذات صلة