روح طفلة ” نيويورك تايمز” تحلق في السماء (ترجمة)

اخترنا لك

لوموند-ترجمة أسماء بجاش-الخبر اليمني:

 أشارت منظمة “إنقاذ الطفولة” البريطانية غير الحكومية، إلى إن 5 مليون طفل في اليمن هم الضحايا المباشرين للمجاعة الناجمة عن الحرب التي اندلعت في العام2015 .

ولتسليط الضوء على الوضع الحاصل في اليمن القابع في غيبات حرباُ مدمرة تسببت في وقوع البلد في شرك أخطر أزمة إنسانية في العالم, نشرت صحيفة “New York Times  ” في عددها الصادر في 27 أكتوبر المنصرم  مقال بعنوان “مأساة حرب العربية السعودية” تصدر المقال صورة لطفلة يمنية “أمل حسين” فتاة الهيكل العظمي وهي مستلقية على سرير في مستشفى شمال البلد.

وفيما بعد ذكرت الصحيفة الأمريكية أن الطفلة البالغة من العمر 7 أعوام توفيت في نهاية المطاف بعد أن اطبق سوء التغذية خناقه على جسدها الهزيل.

ومن جانبها قالت “مريم علي” والدة الطفلة لصحيفة خلال اتصال هاتفي: “أن قلبها مكسور يعتصره الألم, فالابتسامة لم تكن تفارق وجه ابنتها الصغيرة, والآن فهي قلقة جداً على أطفالها الآخرين”.

وفي المقال الذي نشرته صحيفة ” “New York Timesخصصت فيها صفحات لصورة التي أثارت استجابة وشغف القراء الذين عبروا فيها عن حزنهم الشديد لما يحدث في اليمن, كما ابدو رغبتهم في تقديم المال لعائلتة الطفلة, وفيما بعد أسلوا للصحيفة ليسألوا إذا ما كان وضعها قد تحسن.

وللعودة إلى الوراء لتعمق في ملابسات اللقاء مع الفتاة التي تم نقلها إلى المستشفى: “في خلال هذه الرحلة إلى اليمن لمعرفة حصيلة الحرب، وجدنا الطفلة أمل في مركز صحي في  مديرية أسلم، الواقعة على بعد 90 ميلاً أي ما يعادل “145 كم” شمال غرب العاصمة صنعاء, كانت مستلقيه على سرير مع والدتها، في حين كانت الممرضات تغذيها كل ساعتين بالحليب, بيد أنها  تتقيأ بانتظام وتعاني من الإسهال.

الوضع المأساوي الذي تعيشه عائلة “أمل” لم يقتصر عليها فقط, فوالدتها ايضاً كانت مريضة، حيث أنها تعافت للتو من نوبة حمى الضنك التي تنتشر جراء البعوض الذي يتكاثر في المياه الراكدة في المخيم الذي يعيشون فيه. ”

ووفقاً لمنظمة “إنقاذ الطفولة”, تعتبر “أمل” واحدة من بين  5 ملايين طفل يمني تأثروا بشكل مباشر جراء المجاعة التي تسببت بها الحرب المشتعلة بين المتمردين الحوثيين المدعومين من إيران وقوات التحالف العربي بقيادة المملكة العربية السعودية منذ أواخر العام 2015.

 

الرقابة على الفيس بوك :

إن نشر صور الاطفال اليمنيين الذين يعانون من سوء التغذية، مثل أمل، تضع الإنسانية أمام مخاوف من مجاعة كارثية من صنع الإنسان, هكذا بررت صحيفة “نيويورك تايمز” قرار نشر تلك الصور الصادمة لأطفال يعانون من هُزال شديد بسبب الحرب في اليمن.

في حين جذبة قضية اغتيال رجل واحد “الصحفي السعودي جمال خاشقجي” اهتمام المجتمع الدولي أكثر من الكارثة المستمرة في اليمن.

ومن جانبهما, عبر الصحفي “إريك ناغيرني” ورئيس تحرير صحيفة نيويورك تايمز “مايكل سلاكمان” عن اسفهما الشديد عم ما يحدث في هذا الجزء من العالم مشيران إلى أن هذه الصور تكشف عن مدى رعب وفظاعة الوضع الذي يعيشه اليمن اليوم, تاركين الخيار للقارئ، إما اتمعن في تفاصيل هذه الصورة والمأساة التي يعيشها اليمن لفهم ما يحدث، أو ليتجاهلوا القصة, فالخيار متروك لكم.

اشتكى العديد  من مستخدمي موقع التواصل الاجتماعي من عدم مقدرتهم مشاركة الصورة التي تم نشرة لفترة قصيرة, قبل ان يتم حذفها حيث رأت في هذه الصورة انها لا تتوافق مع معايير المنصة المجتمعية, وبعد موجة انتقادات تراجعت إدارة الموقع عن قرارها.

أحدث العناوين

خامنئي : الدول التي تسعى للتطبيع مع كيان الاحتلال تراهن على حصان خاسر لأنه يطفح بالحقد

صرح المرشد الإيراني الأعلى، علي خامنئي، اليوم الثلاثاء، بأن الدول التي تسعى للتطبيع مع كيان الاحتلال "تراهن على حصان...

مقالات ذات صلة