الشاب بـ1000ريال سعودي | سماسرة الشرعية يبيعون آلاف الشباب إلى جحيم الحدود السعودية

اخترنا لك

كشف تحقيق نشرته صحيفة العربي الجديد أن السعودية  تعمل على استقطاب شباب يمنيين عاطلين عن العمل للقتال دفاعا عن حدودها بدلا من الجيش السعودي وذلك ضمن ألوية وهمية لا وجود لها ضمن هيكل وزارة دفاع الشرعية.

متابعة خاصة-الخبر اليمني:

وأشار التحقيق أن السعودية تقوم باستقطاب المئات من الشباب العاطلين عن العمل من قبل فصائل التحالف وبعضهم يتم استقطابهم من قبل مكونات خارجة عن الشرعية بأجر لا يتجاوز 700 ريال سعودي.

ونقل التحقيق عن مجندين هربوا بعد خداعهم قولهم بأن بطائقهم العكسرية وهمية ولا ترتبط بوزارة الدافع في حكومة الشرعية.

واعتبر قائد  ما يسمى اللواء 170 دفاع جوي من محافظة تعز، العميد عبدالعزيز المجيدي ” أن ما يحدث من سمسرة بأرواح الشباب بأنه “اتجار بالبشر”، مضيفا أن أي شخص يهرب من جبهات القتال في تعز للحاق بالتجنيد مع جهة أخرى خارج إطار الشرعية يتم فصله واستبداله.

ولفت التحقيق إلى أن عشرات الشبان عادوا جثثا وبعضهم دفنت جثتهم في جبهات الحدود السعودية دون أن تكلف السعودية نفسها حتى تكاليف العودة بها إلى أهاليهم.

عشرة شباب من منطقة واحدة في مديرية جبل حبشي في محافظة تعز استغل التحالف وضعهم الاقتصادي، في إحدى الروايات التي ذكره التحقيق.

وأشار التحقيق إلى أن 300 شاب عادت نعوشهم من الحدود السعودية إلى محافظة مأرب وفقا لتقارير رسمية صادرة من مكتب الصحة في مأرب بينما تؤكد قيادات في الشرعية بأن الكثير من الشباب اليمني تم دفنه في الأراضي السعودية.

وكشف التحقيق أن عدد الذين قتلوا في الحدود السعودية من محافظة تعز فقط منذ بداية الحرب وحتى أكتوبر 2018 بـ1245 شاباً.

ويوم أمس استهدفت قوات صنعاء معسكرا في البقع ما أدى إلى مقتل وإصابة 70 جنديا على الأقل معظمهم من مدينة تعز.

وينقل التحقيق عن منظمات  التقت بمقاتلين هربوا من الحدود السعودية إشارتها إلى  وجود جثث في الثلاجات السعودية معظمهم من تعز ولحج وإب.

ويشير التحقيق إلى أن السماسرة الذين ينشطون في نقل الشاب العاطل إلى الحدود السعودية يتقاضون 1000 ريال سعودي على كل شاب يبعثونه إلى منفذ الوديعة ، إضافة إلى إغرائهم بمناصب عسكرية كبيرة، لكنه أكد أيضا أن المئات من المجندين يتم تهريبهم  بعد الانتهاء من مهمتهم بعد أخذ بصمتهم  ومعاملتهم كأنهم دخلوا السعودية بالتهريب.

كما كشف التحقيق عن 100  ألف جندي غير نظامي مدعومين من التحالف السعودي الإماراتي موزعين على عشرات الفصائل المسلحة الخارجة عن إطار الشرعية .

التحقيق أوضح أن تسعة ألوية وهمية ترتبط بالقيادة العسكرية السعودية، للقتال على حدودها مع اليمن.

 

أحدث العناوين

Sana’a Army Spox Highlights Media Role in Steadfastness, Support Confrontation Fronts

The official spokesman for Sana'a Forces - Director of the Moral Guidance Department, Brigadier General Yahya Sarie, on Monday...

مقالات ذات صلة