لماذا نطالب بتحييد الاقتصاد

اخترنا لك

صحيح انقسم كل شي حتى العيد اصبح عيدين ، ولكن تبقى المشكلة الاقتصادية من المشاكل التي لا تقبل التجزئة رغم الانقسام المالي إلا أن الريال اليمني هو العملة السيادية الموحدة ، فمصير كل اليمنيين في شمال اليمن وجنوبه مرتبط بمصير العملة الوطنية ، ولذلك عندما نتحدث عن حماية العملة فأننا نطالب بحماية الشعب اليمني كافة من كارثية تداعيات التلاعب بالعملة ، أو استخدامها كأداة حرب تحت ذرائع مختلفة ، اليوم التلاعب بالعملة والعمل على تدميرها ليس حرباً ضد الحوثيين كما يروج البعض بل حرباً ضد شعب برمته ولن تستثني أحد .
مساء اليوم حذر مصدر مصرفي في صنعاء من مغبة قيام بنك عدن بتصدير كميات كبيرة من العملة المطبوعة دون غطاء خلال فترة ما بعد العيد ، لما سيكون لها من تداعيات على المستويين الاقتصادي والمعيشي .
في حال اقدام بنك عدن على خطوة كارثية كالمتوقع القيام بها لن تحل ازمة مالية هادي حتى وان توهم بنك عدن ، بل ستضاعف معاناة كل يمني في ضل تراجع مستويات الدخل ، بل ستعمق تلك المأساة وستزيد من التدهور المعيشي وستدفع بالدولار إلى الارتفاع مقابل الريال اليمني وهو ما سيزيد الاسعار ارتفاعاً وسيعمل على اتساع ازمة ثقة القطاع الخاص والمستثمرين والمدخرين بالعملة الوطنية .
ولذات السبب سيضل تحييد الاقتصاد الوطني الحل الأنجع لحماية المجتمع اليمني من صدمات الحرب الاقتصادية .

أحدث العناوين

مشاهد صد زحوف “فصائل الإمارات” بشبوة تشعل مواقع التواصل

واصل عددٌ كبير من المدونين على مواقع التواصل الاجتماعي تناقل مشاهد صد قوات صنعاء لزحوف الفصائل الموالية للإمارات في...

مقالات ذات صلة