المجلس العسكري والمعارضة السودانيين يوقعان على الوثيقة الدستورية

اخترنا لك

وقع المجلس العسكري وقوى المعارضة السودانية اليوم السبت في الخرطوم الاتفاق الذي توصل إليه الطرفان “الوثيقة الدستورية”، الذي من شأنه أن يمهد لبدء مرحلة انتقالية تؤدي إلى حكم مدني في البلاد.

متابعات:الخبر اليمني

ووقع الاتفاق عن المجلس العسكري محمد حمدان دقلو المعروف باسم حميدتي، وعن قوى المعارضة أحمد الربيع.
ونص الاتفاق على تشكيل المجلس السيادي من 11 عضوا، 5 عسكريين يختارهم المجلس العسكري، و5 مدنيين، تختارهم قوى المعارضة، يضاف إليهم شخصية مدنية يتم اختيارها بالتوافق بين الطرفين، وتختار المعارضة رئيس الوزراء.

وخرج آلاف السودانيين إلى شوارع العاصمة الخرطوم وعدد من المدن السودانية؛ ابتهاجا بالتوقيع النهائي وهتفوا بشعارات الحرية والتغيير والانتصار.

وجرت مراسم توقيع الوثيقة بحضور إقليمي ودولي، حيث شارك الاحتفال رؤساء دول جنوب السودان، وتشاد، وأفريقيا الوسطى، إلى جانب رئيس الوزراء الإثيوبي ونظيره المصري، ووزير الدولة للشؤون الخارجية القطرية، ووزراء خارجية تركيا والبحرين.

أحدث العناوين

برشلونة يسقط من جديد أمام قادش بتعادل كارثي

سقط برشلونة في فخ  التعادل السلبي مع مضيفه  قادش، مساء أمس الخميس، في إطار منافسات الجولة السادسة من الليجا. متابعات-...

مقالات ذات صلة