هجوم تركي على شمال سوريا والأخيرة تدعو للنفير العام

اخترنا لك

شنت تركيا اليوم الأربعاء، عملية عسكرية في شمال سوريا، التي اعتبرها رئيس البلاد رجب طيب اردوغان انها “مساهمة في إحلال السلام والاستقرار”، حسب وصفه.

متابعات-الخبر اليمني:

من جانبها أكدت وزارة الخارجية السورية، حرمة وسيادة سوريا، داعية إلى التصدي للعدوان التركي بكل الوسائل”.

وأعلنت قوات سوريا الديمقراطية النفير العامّ لـ 3 أيام، مع تصاعد وتيرة التهديدات، وتزايد احتمال شنّ تركيا عمليةً عسكريةً في الساعات القليلة المقبلة.

وطالبت القوات في بيان لها كافة الإدارات والمؤسسات وكل مكونات الشعب، التوجه إلى المنطقة الحدودية لأداء واجبهم في هذه اللحظات التاريخية الحسّاسة.

وأرسلت تركيا10 شاحنات محملة بالدبابات إلى الحدود مع سوريا، في الوقت الذي وصل رتل عسكري مكون من 80 مدرعة الى لواء اسكندرون.

وقال اردوغان في بيان إن ” هدفنا هو القضاء على التهديد الإرهابي الموجّه ضد بلدنا، مضيفاً “سنضمن عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم بفضل المنطقة الآمنة التي سننشئها من خلال العملية.

وصادق البرلمان التركي على تمديد التفويض لرئيس الجمهورية بشأن العملية العسكرية خارج حدود الدولة، في العراق وسوريا لعام آخر.

أحدث العناوين

شاهد لحظة تحديد إحداثيات أحد منازل صالح لقصفها من قبل التحالف

نشر الصحفي السابق في مكتب هادي أنيس منصور في الرياض صورة خطيرة تظهر لحظة تحديد إحداثيات لقصفها من قبل...

مقالات ذات صلة