عن تقرير الحمدي؟ تجاهل سعودي أم تهرب

اخترنا لك

لم يصدر أي رد سعودي حتى اللحظة على التقرير الذي أعلنته صنعاء يوم أمس بشأن جريمة إغتيال الرئيس إبراهيم الحمدي وهو التقرير الرسمي الأول الذي يتهم الرياض بالوقوف خلف الجريمة وتمويلها والإشراف على تنفيذها.

خاص-الخبر اليمني:

وكانت وسائل إعلامية عالمية قد تداولت يوم أمس أجزاء من التقرير الذي أصدرته صنعاء بشأن الجريمة منها الوكالة الألمانية وكذلك وسائل إعلامية روسية وصحف عربية وأجنبية.

مصدر سياسي بصنعاء أكد للخبر اليمني أن التقرير تضمن ولأول مرة أسماء القيادات السعودية الضالعة بالجريمة مع تفاصيل جديدة لم يكشف عنها كالثلاثة السعوديين الذين حضروا عملية الإغتيال إضافة الى الملحق العسكري السعودي.

وتوقع المصدر أن يتجاهل النظام السعودي التقرير وما ورد فيه لأنه لن يتمكن من الرد عليه وعلى ما جاء في الوثيقة التي كشفتها دائرة التوجيه المعنوي.

النظام السعودي سبق وأن دفع بواحده من وسائله الإعلامية الى الهجوم على قناة الجزيرة بشأن فيلم الغداء الأخير وقبل ذلك دفع ذات الوسيلة الى الكشف أن علي عبدالله صالح هو المنفذ للجريمة بعد يوم من إتهام صالح للسعودية بالإشراف على الجريمة والتخطيط لها عبر ملحقها العسكري بصنعاء.

مراقبون أكدوا أن النظام السعودي يرفض الخوض في جريمة إغتيال الحمدي فخلال العقود الماضية كان يحاول التأكيد أن الجريمة نفذتها أيادي يمنية ولا علاقة له بها.

 

أحدث العناوين

Aden Govt’ Establishes Oil Bank in Partnership with US Company

The Saudi-led coalition-backed government has establish a new oil bank in agreement with an American company in the city...

مقالات ذات صلة