صنعاء تدين انتهاكات الشرعية في سجون مأرب

اخترنا لك

أدانت صنعاء، اليوم الأحد، الانتهاكات “الجسيمة” التي ترتكبها قوات الشرعية في مأرب.

متابعات- الخبر اليمني:

وقال الناطق الرسمي باسم حكومة صنعاء وزير الإعلام ضيف الله الشامي: ما “سمعناه عن مآسٍ وفظائع سجون مدينة مأرب تقشعر منها الأبدان وما خفي كان أعظم”.

وأشار الشامي إلى أن حزب الإصلاح والتحالف بمأرب يقومون “علناً وبتواطؤ أممي بالمتاجرة بالمختطفين في مدينة مأرب وبيعهم من قبل عصابات حزب الإصلاح التكفيري”.

وكشف عضو “اللجنة الوطنية لشؤون الأسرى”التابعة لصنعاء أحمد أبو حمراء، أن أكثر من ١٢٠٠ مختطف في مدينة مأرب وأكثرهم من المرضى والطلاب والتجار الذين تم نهب كل ممتلكاتهم.

وأوضح أبو حمراء، أن اللجنة بصنعاء حاولت بكل ما تستطيع تحرير الكثير من المختطفين، لافتا إلى أن جهودهم لا زالت مستمرة للإفراج عن البقية.

ووفقا لوسائل إعلام ناشدت عائلة أحد المختطفين الصوماليين الذي كان يعمل في سفارة الصومال بصنعاء، قائلة“زوجي تم اختطافه في مأرب في ٢٠١٧م دون ذنب يذكر، أناشدكم جميعاً المساعدة لإيجاد زوجي، لأني وحيدة عندكم ولدي أربعة أولاد “.

وتناقلت عدد من وسائل الإعلام قصص مأساوية عن معاناة أسر المختطفين في سجون مأرب سواء كانوا يمنيين أو من جنسيات أخرى.

أحدث العناوين

قيادي موالي للتحالف: نعيش قمة المهانة

مثلما كانت المصالح الشخصية هي السبب الذي جمعهم بالتحالف وجعلهم أدوات له لتدمير بلدهم، كانت سبب خروجهم عنه، وتأكيد...

مقالات ذات صلة