قصف إسرائيلي على غزة و”حماس” تحذر من التصعيد

اخترنا لك

قصف طيران الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الخميس، مواقع للمقاومة في قطاع غزة بعد ساعات قليلة من دوي صافرات الإنذار في مدينة عسقلان بالداخل المحتل.

وكالات-الخبراليمني:

وذكرت مصادر في غزة أن طائرات الاحتلال استهدفت بستة صواريخ فجر اليوم موقعًا للبحرية شمال غرب مدينة غزة، وأن النيران اشتعلت في المكان.

كما استهدف طيران الاحتلال موقعًا للمقاومة غرب بيت لاهيا شمال قطاع غزة بعدد من الصواريخ، ما أدى لأضرار مادية في منازل المدنيين.

وقصفت كذلك هدفًا غرب دير البلح وسط القطاع، وموقعًا للمقاومة بمحيط الميناء الجديد في خانيونس جنوبي القطاع بأكثر من ثلاثة صواريخ.

وأعلن الناطق باسم جيش الاحتلال أن طائرات ومروحيات حربية شنت سلسلة غارات على أهداف تابعة لحركة المقاومة الإسلامية “حماس”، وأنها جاءت ردًا على إطلاق قذيفة من القطاع، محمّلًا (حماس) مسؤولية ما يحصل في غزة.

من ناحيتها، حمّلت حركة “حماس” الاحتلال الإسرائيلي المسؤولية الكاملة عن استمرار التصعيد على أهل غزة وقصف واستهداف مواقع المقاومة.

وقالت (حماس) في بيان اليوم، إن هذا التصعيد يأتي في سياق مواصلة الاحتلال “حماقاته وعدوانه على شعبنا الفلسطيني وتصدير أزماته الداخلية على قطاع غزة”.

وأضافت إن حجم القصف وتوقيته يعكس “عمق الأزمات والارتباك والتخبط التي يعاني منها العدو الصهيوني لفشله في كيفية التعامل مع الرسائل الدقيقة والموجهة والقواعد الجديدة التي فرضتها كتائب القسام في معاركها العسكرية والأمنية والاستخباراتية، وتحديدًا ما نشر من تفاصيل دقيقة حول معركة حد السيف والسراب والتي كشفت هشاشة هذا الكيان وأربكت حساباته”.

وقالت إن تمادي الاحتلال الإسرائيلي في القصف والعدوان يعني أنه “لا يدرك تبعات ومآلات دخوله في هذه المرحلة، وعليه أن يفهم ان حركة حماس والمقاومة الباسلة… قادرة على فرض معادلات جديدة”.

واختتمت حماس بيانها بالقول، إن المقاومة “لن تتخلى عن واجباتها ومسؤولياتها ومواصلة معاركها دفاعًا عن شعبنا وحماية له ولن تسلم بمعادلات الاحتلال مهما بلغت التضحيات”.

وكان رئيس حكومة الاحتلال بنيامين نتنياهو، يلقي خطابًا في عسقلان بمؤتمر انتخابي لأنصاره، مساء أمس الأربعاء، ضمن حملته الانتخابية التي ينافس فيها غدعون ساعر على رئاسة حزب الليكود.

وأظهر تسجيل مصور نشرته هيئة البث الإسرائيلي “مكان”، اقتراب أحد رجال الأمن من نتنياهو لإبلاغه بأن “هناك إنذار”، ويتم إجلاؤه على الفور، في أعقاب ادعاء الاحتلال إطلاق صاروخ صوب عسقلان.

وهدد نتنياهو، باستهداف مطلقي الصواريخ، وقال في مقطع فيديو وتغريدة إن “من أطلق صواريخ المرة الماضية (أسدود) غير متواجد معنا اليوم؛ ومن أطلق الصواريخ اليوم يجّب أن يُجهز نفسه”.

أحدث العناوين

Sana’a Officially Announces of “Yemen Hurricane” Operation in UAE

Sana'a Forces announced on Monday the implementation of the military operation “Yemen Hurricane” in the depth of the Emirati...

مقالات ذات صلة