الانتقالي يحذر من ازمة غذاء في عدن

اخترنا لك

حذر الأمين العام للمجلس الانتقالي، الذي تسيطر قواته على عدن، الاثنين، من ازمة غذائية في المدينة ..

يتزامن ذلك مع تصاعد الغضب الشعبي بفعل انعدام الخبز والوقود في المدينة التي  تشهد تطورات مفصلية في تاريخها الحديث.

خاص- الخبر اليمني:

واتهم احمد لملس، اطرافا في  “الشرعية” بافتعال الازمات في اشارة واضحة للإصلاح، مشيرا إلى أن عدن اصبحت فعلا تعاني من شحة بعض المواد الغذائية متوقعا انعدام ما تبقى.

وقال لملس  خلال ترؤسه اجتماع لهيئة رئاسة المجلس، أنهم ملتزمين باتفاق الرياض في تلميح ايضا إلى تورط السعودية بما يدور في إطار الضغط على المجلس الذي هدد بإعلان دولته في الخامس من فبراير، تاريخ انتهاء الاتفاق الذي ابرمته الرياض في نوفمبر الماضي مع حكومة هادي.

ولا تزال السعودية ترفض تجديد الوديعة السعودية وهو ما تسبب بتدهور كبير لأسعار العملة  التي تدنو اسعارها من 700 ريال للدولار، وهذا انعكس بحد ذاته على الحياة اليومية للمواطنين مع ارتفاع اسعار المواد الغذائية وينذر بانتفاضة شعبية ضد الانتقالي ..

ودعا الامين العام للانتقالي إلى حل المشكلة القائمة لكنه لم يوضح لمن توجيهاته..

على الصعيد الميداني، تصاعدت حدة الغضب الشعبي في عدن، الاثنين، مع استمرار اغلاق ابواب  المخابز  لليوم الرابع على التوالي.

ويعتمد سكان عدن بدرجة رئيسية على هذه الافران الشعبية.

وشوهدت تجمعات كبيرة وطوابير تمتد لكبلو مترات أمام ما تبقى من افران شغالة..

ويأتي اغلاق الافران لأبوابها مع اعتماد حكومة هادي جرعة جديدة في الخبز تستهدف اصحاب الافران، حيث حددت سعر الكيلو خبز بـ380، بدلا من 280..

كما تعاني المدينة ايضا من ازمة وقود بفعل رفع البنك المركزي اسعار صرف المواد الغذائية للتجار من 507 إلى 570 للدولار الواحد وهو ما القى بضلاله على اسعار المواد الغذائية المرتفعة اصلا.

 

أحدث العناوين

العزي يوجه تحذير للإمارات بشأن شبوة

وجه نائب وزير الخارجية في صنعاء حسين العزي تحذيرا للإمارات من التدخل في شبوة. صنعاء-الخبر اليمني: وقال العزي في تغريدة على...

مقالات ذات صلة