كورونا في عدن .. شروط لهادي ومكسب للانتقالي

اخترنا لك

تضاربت الأنباء ، الاربعاء، حول اصابات بكورونا في عدن، جنوب اليمن.

يأتي ذلك مع مسارعة اطراف الصراع في المدينة لجني المكاسب.

خاص- الخبر اليمني:

و اعلنت لجنة هادي العليا لمواجهة كورونا تسجيل 5 حالات، واكدها وزير الصحة في حكومة هادي، ناصر باعوم،  لكن اللجنة  ولا حتى الوزير كشفا كيف تم فحص الحالات خصوصا وأن الجهتين ليستا في عدن منذ إعلان الانتقالي حكم ذاتي قبل أيام، ناهيك عن استمرار اغلاق المختبرات المركزية بفعل كارثة السيول الاخيرة وهو ما جعل الأمر محل تشكيك نجل الرئيس الجنوبي السابق، هاني علي سالم البيض.

وقد سارعت حكومة هادي لوضع شروطها على الانتقالي مقابل التدخل.

وقال عبدالملك المخلافي مستشار لهادي أن على الانتقالي سرعة التراجع عن إعلانه الحكم الذاتي والسماح لحكومة هادي بالعودة إلى عدن للقيام بواجبها.

ومع أن  ربط حكومة هادي الوباء بتراجع الانتقالي عزز الشكوك حول صحة الاصابة ناهيك عن الاتهامات لها بمحاولة نهب 25 مليون دولار خصصتها السعودية لحكومة هادي لمواجهة وباء كورونا، الإ أن الانتقالي لم ينف أو يؤكد مع أنه  سارع لاستغلال  الحالات لإعلان الطوارئ لثلاثة أيام في محاولة منه لمنع احتجاجات المواطنين المطالبين  بخدمات وسط تدهور مستمر للقطاعات المختلفة.

يذكر أن عدن تسجل منذ ايام وفيات بالجملة وإصابات بالمئات جراء وباء “مجهول” سبق لمكتب الصحة في المدينة نفيه أن يكون “كورونا”..

أحدث العناوين

The Political Movement Against Oman’s Peace Efforts

The current month of January witnessed a stormy political movement from various parties, as there was progress in the...

مقالات ذات صلة