عملية للانتقالي في شبوة و”هادي” ترد باعتقال “أحداث”

اخترنا لك

عاودت اطراف الصراع المحلية جنوب شرق اليمن، الأحد، التصعيد في شبوة في إطار تحضيرات  لمعركة فاصلة.

خاص- الخبر اليمني:

وشنت فصائل المجلس الانتقالي، الموالي للإمارات، هجوم على حاجز تفتيش لقوات هادي في مديرية مرخه.

وقالت مصادر محلية  أن عناصر الانتقالي استهدفت عناصر هادي في مفرق واسط  بالقناصة اعقبته بهجوم  بقذائف الـ”ار.بي.جي”.

وسقط 5 من عناصر هادي بين قتيل وجريح، وفقا للمصادر.

وجاء الهجوم بعد يوم على مصادرة قوات هادي اسلحة وذخائر  كانت قادمة من عدن وفي طريقها إلى مناطق تمركز فصائل الانتقالي في شبوة.

واعترضت قوات هادي مركبة في مديرية حبان  كانت تقل اسلحة من ضمنها قذائف ار.بي.جي، كما شنت قوات هادي حملة اعتقالات جديدة في مديرية ميفعة.

وقالت مصادر قبلية إن الاعتقالات استهدفت “أحداث” بينهم سلطان علوي باعوضة واخرين، وذلك على خلفية  قيامهم برفع  اعلام وشعارات الانتقالي على منازلهم.

على ذات الصعيد، حذر شيخ قبلي  موالي للانتقالي محافظ شبوة، محمد بن عديو، من مغبة الاعتقالات.

وطالب الشيخ لحمر علي لسود بن عديو بسرعة اطلاق سراح المعتقلين كافة بما فيهم ابناء الضالع ويافع متهما  الاصلاح بتغذية الصراعات المناطقية.

وكانت شبوة التي تعد احد بؤر التوتر بين طرفي الصراع بالوكالة قد شهدت هدوء في الفترة الأخيرة، غير أن معاودة التصعيد الاخيرة تأتي في إطار تصعيد متبادل بين السعودية والإمارات بدأ من سقطرى وحضرموت والمهرة وصولا إلى عدن وهو ما يشير إلى احتمال اندلاع معركة واسعة بين الطرفين في عموم المحافظات الجنوبية والشرقية.

 

أحدث العناوين

Sana’a targets an American destroyer and ships belonging to the Israeli enemy

Moments ago, Sana'a forces announced the execution of three new military operations, one of which targeted a US destroyer...

مقالات ذات صلة