حظك وتوقعات الابراج اليومية الاربعاء 19 أغسطس 2020

اخترنا لك

تتبدل الاجواء الفلكية ابتداء من ظهر اليوم مع انتقال القمر الى برج العذراء الترابي فتتحسن اوضاع كل من مواليد الابراج الترابية الثور العذراء والجدي..
متابعات – الخبر اليمني :
تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم الاربعاء 19 أغسطس من برج الاسد تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء االله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم انطلاقة عام مميزة وواعدة جدًّا. تتحرّك الأمور العالقة وتعود الحركة الى وتيرتها الطبيعيّة بل الى اسرع منها. ويحمل آمالاً كبيرة وتدريجيًّا سوف تتوضّح لك الامور العالقة وتسقط الاقنعة. تملك الشجاعة للاعتراف بخطئك او لتغيير اسلوبك وربّما للدفاع عن قضيّة تعني لك الكثير. تبرز أولويات لها علاقة بحياتك الشخصيّة والعائليّة فتهتم بمتطلّبات الأحباء وتسهر على راحتهم. انه عام مناسب لمعالجة مشاكلك وللإطلالة على جديد مطمئن عليك المثابرة وعدم إضاعة الوقت الثمين تحرّك لتحسين وضعك.
سلبيات مولود اليوم من برج الأسد أنها تتمثل في حبه للسيطرة والقيادة قد يجرفه أحياناً إلى الغطرسة وعدم تقبّل آراء الآخرين. ولا يجب أن يتدخّل أحد بمشكلاته فهو يرى أنّه قادر على حلّها وحده. هو عدو قويّ جداً لمن يؤذيه أو يتعدّى عليه، مغرور ومعتدّ بنفسه كثيراً. وقلّما يعترف بأخطائه. يمتاز بالكبرياء والعناد، وعدم المرونة أحياناً، والكسل من صفاته المعروفة. ويكره تجاهل الآخرين له، ولا يحب أن يكون إلا في موقع القيادة.
مهنياً: يدعوك هذا اليوم إلى عرض أفكارك والتواصل اجتماعياً مهنياً أو القيام بأيّ نشاط غير مهني.
عاطفياً: الوضع الدقيق يتطلّب اهتماماً صادقاً من قبلك، فلا تجادل ولا تثر مواضيع حساسة.
صحياً: بعد طول معاناة مع الألم في الظهر، ترى أن التمارين الرياضية بدأت تؤتي مفعولها.
مهنياً: تتخذ قرارات مهمة، ويلمس الزملاء تأثيرك في العمل وتسترد سلطة غابت وتعوّض عن الوقت الضائع.
عاطفياً: توقع قلقاً وشعوراً بتغييرات تطال بعض نواحي الحياة العاطفية، قد تتخذ قرارات فجائية وتطرأ مستجدات تثير الدهشة.
صحياً: جرّب مختلف الأساليب التي تؤدي إلى نتائج صحية جيدة، وإذا لم تنجح استشر أخصائي التغذية.
مهنياً: قد تصطدم بمشاكل وببعض الزملاء الذين لا يصغون إلى توجيهاتك ويتصرفون بتمرد.
عاطفياً: باستطاعتك غضّ النظر عن أخطاء الحبيب وتأجيل المواجهة كليّاً، خفّفا عنكما وابتسما للحياة.
صحياً: أدعوك الى السهر والرقص والترويح عن النفس، إنما في مكان صحي ومناسب.
مهنياً: يتجلّى الحظ ويكون مناسباً لك ولأعمالك أو لدراساتك وأبحاثك العلمية.
عاطفياً: تناقش مع الشريك مسألة شخصية عالقة منذ سنوات وتلقى الدعم منه والوقوف إلى جانبك.
صحياً: قم ما في وسعك لتتخلص من الوزن الزائد الذي يسبب لك ألماً في الركبتين والقدمين.
مهنياً: طموحك كبير ولكنك تبحث عن الفرصة المناسبة التي تساعدك على تحقيق هذا الطموح.
عاطفياً: تفيض حيوية وتتخلص من مشكلات أزعجتك طويلاً، باستطاعتك إيجاد حلول مرضية ومقنعة مع الشريك.
صحياً: استنفد كل الوسائل الكفيلة بتخليصك من السمنة وآلام الظهر والقدمين.
مهنياً: الوقت مناسب للمغامرة، لكن إنتظر حتى تنقشع الغيوم، وستصل إلى نتيجة إذا بذلت الجهود المطلوبة.
عاطفياً: تعرف كيف تخاطب الحبيب، ما يزيل أي توتر بينكما، فتشعر بالسعادة الكبيرة التي تزيل عنك الهموم.
صحياً: اتبع الارشادات الطبية بدقة، ولا تعرّض نفسك للضغط الزائد أو للإرهاق.
مهنياً: يوم مريح يخلق لك أعمالاً كثيرة وتتحسن الأجواء المهنية، وقد تنهمك بشؤون متراكمة تنسيك الواجبات الأخرى.
عاطفياً: قد تعيش واقعاً أو تخضع لبعض الشروط التي كنت ترفضها في السابق، وتتكيف مع بعض الأوضاع وقواعد اللعبة.
صحياً: اتعظ من التجارب السابقة التي خالفت فيها تعليمات الطبيب وعدت إلى ممارسة هوايتك في الأكل.
مهنياً: ثقتك بالنفس تبدو قوية جداً ولو مررت ببعض المزاجية أحياناً، لا تكن من أصحاب التراخي والضعفاء.
عاطفياً: ضع هواجسك الشخصية جانباً ولا تسمح لأي متطفل بالتأثير سلبا في علاقتك بالشريك.
صحياً: تخوض تجربة رياضية ناجحة تجعلك تشعر بالراحة النفسية والجسدية.
مهنياً: تشعر اليوم أنك مشتت وتفكر في الكثير من الأمور التي تشغل بالك منذ مدة.
عاطفياً: لا تضع حدوداً لعلاقتك بمن تحب وتصرّف على طبيعتك المعهودة وكن ليناً في التعاطي.
صحياً: المشي مهم جداً في أي وقت، ويساعدك على التفكير الأفضل وينسيك الضغوط المتراكمة.
مهنياً: تحاول أن تقنع رؤساءك باتخاذ قرارات جديدة في العمل تعود بالفائدة على الجميع.
عاطفياً: خسارة الحبيب لا يمكن أن تعوّض، كن حذراً في تعاطيك معه وخفف من كبريائك.
صحياً: لا تخاطر بوضعك الصحي من أجل مكاسب فانية، لأن الصحة هي الأغلى.
مهنياً: موقع جيد يحقق الأحلام، ربما تستفيد من بعض الانتماءات الاجتماعية والفكرية والثقافية او من بعض المؤسسات التي تعمل واياها.
عاطفياً: تشعر بالاطمئنان أكثر بوجودك مع الحبيب، لا تكن متصنعاً وتعامل معه بعفوية.
صحياً: قد تتراجع المعنويات وتشعر بالتشاؤم وتهتزّ شجاعتك، لكنّك قادر على تخطّي هذه الأمور بذكاء.
مهنياً: أنت قليل الصبر، وتميل إلى إثارة العدائية والتوتّر أينما حللت، لا تثر اي خلاف وأدعوك الى الانسحاب من اي نزاع.
عاطفياً: تسمع أخباراً سارة من الحبيب اليوم تدخل السرور إلى قلبك وتقربك منه أكثر.
صحياً: لا تقدم على خطوة متهورة قد تدهور وضعك الصحي وتبقيك في حالة تراجع دائم.

أحدث العناوين

الحريزي: السعودية ترسل مرتزقتها للترويج لسياساتها التي فشلت قبل أن تبدأ

قال رئيس لجنة الاعتصام بالمهرة الشيخ على الحريزي، الثلاثاء، إن السعودية ترسل للمحافظة "مرتزقة" للترويج لسياساتها، مؤكدا فشل المخطط...

مقالات ذات صلة