الزبيدي يظهر خارج غرفته في الرياض .. استعراض ام فاقة ؟

اخترنا لك

نظمت السعودية، السبت، ظهورا  لعيدروس الزبيدي- رئيس الانتقالي، الموالي للإمارات جنوب اليمن،-  بعد  اكثر من شهر على ابقائه حبيس غرفته في فندق الريتز كارلتون بالرياض وسط انباء عن  فرض الاقامة الجبرية..

خاص- الخبر اليمني:

وظهر عيدروس الزبيدي بمعية حماية  خاصة سعودية، داخل قاعة فندقية  بحضور عشرات الاشخاص ممن قال اعلام الانتقالي بأنهم  ابناء الجالية الجنوبية في الرياض، مع أن ناشطين معروفين في الانتقالي ومقيمون في الرياض اكدوا عدم علمهم بالفعالية أو مكانها.

وجاء ظهور الانتقالي في توقيت حساس يمر به المجلس مع اصرار السعودية على تنفيذ الشق العسكري من اتفاق الرياض والذي يقضي بإنهاء سيطرة المجلس على عدن وتسليمها لقوات سعودية وسط ضغوط سعودية وتمرد داخل المجلس نفسه.

فمن ناحية يمر الانتقالي بظروف مالية صعبة  برزت باقتراض محافظه الجديد لعدن مبالغ مالية من تاجر حضرمي لشراء وقود محطات الكهرباء  بعد تخلي مركز الملك سلمان عنه رغم وعود السفير السعودي السابقة بدعمه، ناهيك عن تصاعد الغضب في صفوف مقاتلي المجلس مع وقف السعودية مرتباتهم للشهر الخامس على التوالي واتخاذ  السعودية منه ورقة لتركيع فصائل المجلس واجبارها على مغادرة عدن مقابل الرواتب.

ولم يتضح بعد ما اذا اظهار الزبيدي محاولة سعودية للتلويح به في وجه هادي  كقائد للجنوب خصوصا في ظل تصعيد  “الشرعية” ورفضها مساعي الرياض لتشكيل الحكومة الجديدة بانهاء نفوذ القوى التقليدية فيها كالاصلاح، أم محاولة لتهدئة اتباع الانتقالي في عدن والذي منحوا السعودية 72 ساعة لصرف مرتبات مقاتليهم أو السيطرة على المدينة، لكن المؤكد أن رئيس الانتقالي استغل الظهور لاستدرار  تعاطف المغتربين الذين شكا لهم فاقة المجلس وطالبهم بدعم سخي لتلبية طموح الجنوبيين اولئك الذين باع دولتهم مقابل بضعة حقائب وزارية ومناصب لا ترتقي إلى مستوى التطلعاتـ، كما يتهم من قبل ناشطين.

أحدث العناوين

Exploding Seven Oil Wells as Official Warns Against Companies Blowing up

The authority of the Presidential Council in Aden revealed, on Monday, the bombing of several oil wells, east of...

مقالات ذات صلة