نيويورك تايمز: ترامب يبحث مع مستشاريه التحرك ضد موقع نووي إيراني

اخترنا لك

الاشتراكي والناصري يتهمان هادي بالانقلاب

أنظم الحزبين الاشتراكي والناصري، الاحد، للتيارات الموالية للإمارات والمناهضة لقرارات هادي الخاصة بتعيين رئيس لمجلس الشورى ونائب عام للجمهورية. خاص-الخبر...

هيومن رايتس ووتش : السعودية والإمارات ترتكبان جرائم حرب باليمن وإسرائيل وأمريكا تدعمانهما

جددت منظمة هيومن رايتس ووتش، اليوم الأحد ، اتهاماتها للسعودية وتحالفها بارتكاب جرائم حرب في اليمن و انتهاكات للقانون...

إكتشاف أقدم قصر في الصين مبني على مساحة 4300 متر مربع

اكتشفت الصين قصر يعود تاريخة حتى 1000 عام، وتم امتشاف القصر القديم اكتشف في موقع شوانغهوايشو، الذي يعتقد أنه...

أفادت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية اليوم الثلاثاء، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بحث مع مستشاريه التحرّك ضدّ موقع نووي إيراني.

وكالات-الخبر اليمني:

ونقلت رويترز عن مسؤول أمريكي أن الرئيس دونالد ترمب طلب خيارات لمهاجمة الموقع النووي الإيراني الرئيسي.

وقال المسؤول إن ترمب قدم الطلب خلال اجتماع في المكتب البيضاوي يوم الخميس مع كبار مساعديه للأمن القومي، بمن فيهم نائب الرئيس مايك بنس والقائم بأعمال وزير الدفاع كريستوفر ميلر والجنرال مارك ميلي رئيس هيئة الأركان المشتركة.

وأكد المسؤول تقريرا عن الاجتماع في صحيفة نيويورك تايمز التي ذكرت أن المستشارين أقنعوا ترمب بعدم المضي قدما في تنفيذ الضربة بسبب خطر نشوب صراع أوسع.
وقال المسؤول “طلب خيارات.. أعطوه السيناريوهات وقرر في نهاية المطاف عدم المضي قدما” في حين امتنع البيت الأبيض عن التعليق.

وأفادت صحيفة نيويورك تايمز أمس الإثنين أنّ ترمب الذي تنتهي ولايته بعد شهرين استطلع الأسبوع الماضي آراء عدد من مستشاريه وكبار المسؤولين بشأن إمكانية “التحرّك” في غضون أسابيع ضدّ موقع نووي إيراني.
وقالت الصحيفة إنّه خلال اجتماع يوم الخميس، سأل ترمب معاونيه وبينهم نائبه مايك بنس ووزير الخارجية مايك بومبيو ووزير الدفاع بالوكالة كريستوفر ميلر ورئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال مارك ميلي ما “إذا كانت لديه أي خيارات للتحرّك ضدّ” هذا الموقع النووي “خلال الأسابيع المقبلة”.
وأضافت أنّ هؤلاء المسؤولين الكبار “أقنعوا الرئيس بعدم المضيّ قدماً في شنّ ضربة عسكرية” ضدّ طهران خوفاً من أن تؤدّي إلى نزاع واسع النطاق.

وأكّدت الصحيفة أنّ ترمب طرح هذا السؤال على معاونيه غداة تقرير الوكالة الدولية للطاقة الذرية أفاد بأنّ طهران تواصل تكديس اليورانيوم المخصّب، مشيرة إلى أنّ الموقع النووي الذي كان ترمب يريد ضربه هو على الأرجح موقع نطنز.
وقال علي رضا مير يوسفي المتحدث باسم البعثة الإيرانية لدى الأمم المتحدة في نيويورك إن برنامج إيران النووي مخصص فقط للأغراض السلمية والاستخدامات المدنية وإن سياسات ترمب لم تغير ذلك.
وأضاف “لكن إيران أثبتت قدرتها على استخدام قوتها العسكرية المشروعة لمنع أي مغامرة سوداء من أي معتد أو مواجهتها”.

أحدث العناوين

تربية تعز توقف الدراسة وتلزم المدرسين بالتوجه الى مبنى المحافظة للتضامن مع الحيمة !

الزم مكتب التربية والتعليم بمحافظة تعز مدراء عدد من المدارس الحكومية وسط المدينة اليوم الاربعاء بإيقاف الدراسة و الدفع...

مقالات ذات صلة