استلاب الهوية وتجهيل الأتباع

اخترنا لك

عندما تسلبك أمريكا هويتك وانتماءك وتبقى معها مسيرا كأي آلة، لا غرابة في أن تتعامل معك على هذا الأساس.

من منا لا يعرف لماذا أقرت واشنطن قانون جاستا! ومن منا لا يعرف أن واشنطن تخفي إلى الآن الجزء الخاص من تقرير أحداث 11 سبتمبر والذي يتعلق بدور السعودية
من منا لا يعرف أن 15 سعوديا من ضمن 19 أعلنت عنهم أمريكا كمنفذين لأحداث 11 سبتمبر وأن هؤلاء ال15 تلقوا تسهيلات من الدبلوماسيين السعوديين في أمريكا..
وبالطبع من يعرف علاقة السعودية التبعية لأمريكا، يدرك أن دورها كان تنفيذي فقط، وأن الأمريكيون الذين اتخذوا هذه الهجمات حصان طروادة لتدمير البلدان، ليسوا بمنأى عن الوقوف خلفها.
في مقال له نشر في 2015م قال الصحفي الأمريكي الشهير توماس فريدمان إن  إن لقب (تجار الراديكالية الإسلامية) لا يمت للإيرانيين بصلة، لأنه صفة السعودية، حليفتنا المعتبرة »، مخاطبا قائدا عسكريا أمريكيا اتهم إيران بهذه التهمة، بالقول:  «إذا كنت تظن أن إيران هي السبب الوحيد للمشاكل  في الشرق الأوسط، فمن المؤكد أنك كنت نائما إبان وقوع أحداث 11 سبتمبر/أيلول 2001،  والتي شارك فيها 19 انتحاريا بينهم 15 قادمين من السعودية».

أحدث العناوين

دعوات في عدن لاعتصام سلمي مفتوح ضد سياسيات التجويع وتردي الأوضاع المعيشية

تتواصل في محافظة عدن للأسبوع الثاني على التوالي الدعوات الشعبية المنادية لاعتصام سلمي مفتوح ضد سياسات التجويع في المحافظة...

مقالات ذات صلة