بوتين: الاحتجاجات الأخيرة في روسيا لم يكن سببها “نافالني”

اخترنا لك

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم، أن الاحتجاجات المؤيدة للمعارض أليكسي نافالني، جرت وسط غضب شعبي بسبب إجراءات الحجر الصحي ضد وباء كورونا.

متابعات-الخبر اليمني:

 

وأشار “بوتين” أنه “يتم استخدام هذا الشخص المتورط في هذا الوقت بالذات، على وجه التحديد عندما يتعب الناس في جميع بلدان العالم، بما في ذلك بلدنا وينشأ تهيج متراكم والاستياء، بما في ذلك فيما يتعلق بالظروف، التي يعيشون فيها ومستوى الدخل”.

ويظن بوتين أن الناس غير راضين عن تدهور مستوياتهم المعيشية في سياق الأزمة الاقتصادية الناجمة عن الوباء ويلقي باللوم على القيادة في مشاكلهم، يحدث هذا دائمًا عندما يبدأ السكان في العيش أسوأ من ذي قبل، قائلا “هذا هو نصيب الرؤساء…لا يوجد شيء تستطيع فعله حياله”.

 

 

أحدث العناوين

مركز دراسات: العملية النوعية للحوثيين تهدد المكانة الاقتصادية للإمارات

خرج "مركز الفكر الاستراتيجي للدراسات" بقراءة وتحليلات كشفت عن التأثيرات الاقتصادية التي ألحقتها عملية " إعصار اليمن الثانية" بالاقتصاد...

مقالات ذات صلة