انسحابات متتالية لقبائل مراد من جبهات التحالف وغارة خاطئة للأخير تسقط 23 مقاتلاً بمأرب

اخترنا لك

كشفت مصادر عسكرية في محافظة مأرب اليمنية ، اليوم الاثنين ، عن انسحابات قبيلة وصفتها المصادر بالحادة تعيشها القبائل التي تقاتل إلى جوار قوات التحالف بمأرب .

الخبر اليمني – خاص

وقالت المصادر : إن أفراد وقيادات من قبيلة مراد انسحبت من مواقعها العسكرية فيما تبقى للتحالف السعودي من مواقع في محيط المجمع الحكومي بمأرب جراء استهدافهم بالغارات الجوية وعبر طائرات سعودية تابعة للتحالف السعودي .

وكشفت المصادر عن مصرع 23 مقاتلاً من قبائل مراد جراء غارة وصفتها المصادر العسكرية بالخاطئة أغارت عليهم في إحدى جبهات محيط المجمع ما أدى لمصرعهم و من بينهم قيادي عسكري رفيع يدعى زياد وازع برتبة عميد .

هذا وتتكر عملية الانسحاب من جبهات التحالف السعودي جراء الاستهداف المباشر لمقاتلي التحالف عبر طائراته أو الانهزام في المعارك أمام قوات صنعاء .

الجدير بالذكر أن قبيلة مراد كانت واحدة من أشد القبائل تحمساً للقتال في صفوف التحالف السعودي لكن سياسات الأخير الاستعمارية و انهزاماته واستهدافه مباشرة لافراد القبيلة في عدد من المواقع ما جعلها تعيد ترتيب حساباتها .

أحدث العناوين

مقالات ذات صلة