تلويح باجتياح جنوب السعودية مجددا

اخترنا لك

أعلنت قوات صنعاء، الاثنين، شن هجوم واسع على مواقع الجيش السعودي في نجران الواقعة على الحدود مع اليمن، فقط بعد ساعات على تأكيدها صد محاولات زحوفات للفصائل الموالية للرياض في جبهات الداخل، ما يشير إلى أن صنعاء قد تنقل المعركة  إلى العمق السعودي ردا على اية محاولات تصعيد لفصائلها.

خاص – الخبر اليمني:

وأفادت مصادر عسكرية بأن الهجوم الذي استمر لساعتين استهدف مواقع  الجيش السعودي في مناطق رشاحة الشرقية بنجران، مشيرة إلى تكبد القوات السعودية خسائر في العتاد والعديد.

ويعد الهجوم الأول من نوعه  منذ فترة حيث توقف الهجوم على العمق السعودي، الذي كانت قوات صنعاء حققت خلاله تقدم في عمق قطاعات جيزان ونجران وعسير،  فيما يشبهه هدنة من نوعا ما لم تعلنها او تنفيها صنعاء.

وجاء توقيت الهجوم البري الجديد عقب يوم على اعلان قوات صنعاء صد محاولات زحف للفصائل المدعومة سعوديا في جبهات الضالع وتعز سقط خلالها جنود سعوديين ، بالتزامن مع اشتداد المواجهات في الجوف ومأرب وهو ما يشير إلى أن صنعاء التي قد تتوقع تصعيد عسكري للسعودية خلال الفترة المقبلة في ظل استمرار المفاوضات ومحاولات الرياض منع سقوط مأرب، اخر معاقلها شمال اليمن، تبعث برسالة  للسعودية بأنها قد تنقل المعركة البرية إلى أراضيها خصوصا بعد التهديد الذي أطلقه وزير الدفاع في حكومة الإنقاذ اللواء ركن محمد العاطفي وأكد فيه جاهزية قواته لتنفيذ ضربات موجعة.

أحدث العناوين

لأول مرة.. إجراء عملية جراحية في إيران بواسطة روبوت محلي الصنع

أجريت في العاصمة الايرانية طهران في مستشفى الإمام الخميني، ومستشفى سينا في طهران، عملية جراحية عن بعد عن طريق...

مقالات ذات صلة