تصعيد لصنعاء يوسع خلافات السعودية والولايات المتحدة

اخترنا لك

تبادلت  السعودية والولايات المتحدة، الثلاثاء، تراشق اعلامي جديد بشأن اليمن ما يشير إلى اتساع خلافات الطرفين.

يتزامن ذلك مع تصعيد لصنعاء في ملف الوقود.

خاص – الخبر اليمني:

وشنت صحيفة اليوم السعودية هجوم على الإدارة الامريكية الجديدة متهمة إياها بقلب الوضع في اليمن على السعودية راسا عن عقب بتبني سياسة مغايرة للإدارة السابقة مما شجع من وصفتهم بـ”الحوثيين” في اليمن.

جاء ذلك بعد ساعات على مؤتمر صحفي للمتحدث باسم  الخارجية الامريكية نيد برايس المح  فيه إلى أن بلاده بانتظار التزام السعودية بتنفيذ وعدها الأخير بشان تقديم شحنة وقود لليمن بقيمة 400 مليون دولار عبر الترحيب وللمرة الثالثة بهذا الإعلان الذي مر عليه اكثر من أسبوع ولم يرى النور، مذكرا السعودية بان مبعوث بلاده تيم ليندركينغ لا يزال يعمل  إلى جانب المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث لتحقيق سلام في إشارة في إشارة إلى تعويل امريكي على تحقيق الشحنة السعودية نوع من الانفراج في المفاوضات المتصلبة في مسقط والتي تشترط صنعاء ضرورة أن تسبق المفاوضات السياسية عملية إنسانية تتمثل بفتح ميناء الحديدة ومطار صنعاء وصرف مرتبات  الموظفين.

في الأثناء، شهدت صنعاء اليوم تظاهرة تنديدا  باستمرار منع دخول بواخر المشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة وتداعيات ذلك على المرافق الحكومية والخدمية ما ينذر بكارثة إنسانية.

وقد اتهم مدير شركة النفط بصنعاء ، عمار الاضرعي، الولايات المتحدة بالقرصنة على سفن الوقود  منذ نحو عامين ، مشيرا إلى أن الغرامات على توقيف نحو 10 سفن من قبل التحالف الذي تقوده السعودية وصلت نحو 150 مليون دولار.

كما اتهم الأمم المتحدة بلعب دور فاضح في  عقاب الشعب اليمني.

أحدث العناوين

ضجة بعدن على خلفية رفع سعر الرغيف 200% عن سعره الأساسي

ضجت شوارع محافظة عدن ، اليوم الأحد ، بعددٍ من المظاهرات التي خرجت إلى الشارع مساءً لتنديد برفع سلطات...

مقالات ذات صلة